×
×

أباطرة الصحافة العالمية يناقشون ثورة الانترنت

أجتمع أباطرة الصحافة العالمية في عاصمة اسكتلندا لبحث ومناقشة أفضل السبل لمواجهة المد العاتي للانترنت والذي أجتاح جميع المجالات ومن بينها الصحافة من خلال المنتديات وصحفيو الانترنت وما يعرف بالصحافة المدنية .

وجاء اجتماع زعماء الأعلام في أدنبرة علي ضوء الاجتماع العالمي للمجلس العالمي للصحافة , ونوقش في الاجتماع التحديات والفرص التي طرحتها التكنولوجيا أمام الأعلام بصورة عامة , بداية من الأخبار السريعة المباشرة مرورا بتسجيل الأحداث الهامة من خلال الهاتف المحمول و انتهاء بمدى الصعوبات والعراقيل المتزايدة والفرص المتاحة أمام الجرائد التقليدية .

ويحذر العالم كريشنا باهارت (شركة غوغل ) المحررين من أهمية الدور الذي ستلعبه الانترنت في تشكيل وصياغة عالم الصحافة بشكل عام و عملية التحرير بشكل خاص , حيث يؤكد أن للتكنولوجيا تأثير كبير علي الصحافة بشكل عام ولكن ما زال قلب الصحافة النابض والمتمثل في عملية التحرير الموضوعية لم يتأثر بعد بهذه الموجة العاتية , حيث يؤكد أن الأساليب والطرق الصحفية في جمع المعلومات ونشرها ستتغير بشكل جذري , أما العمل التحريري فلن يتغير .

وقام كريشنا بنصح المحررين بعدم الاهتمام بمدي تأثير الانترنت علي عملية التحرير , بل عليهم محاولة استغلال التكنولوجيا في اكتساب أرضية كبيرة لدى الجماهير وكيفية تطويع هذه الفرصة لمصلحة عملية التحرير بشكل عام .

ويشير كريشنا إلي الخطر القادم من جانب المنتديات وأعضاؤها , هؤلاء الذين يقومون بتسجيل كافة الأحداث واللحظات الهامة في حياتهم ويؤكد علي الصحفيين وضع تلك الفئة في الحسبان .

وقام المندوبون كذلك بمناقشة أهمية وقيمة ما يعرف بالصحافة المدنية , خصوصا بالنظر إلي تفجيرات لندن العام الماضي , حيث أن العديد من الصور ومواد الفيديو الخاصة بالتفجيرات قد تم التقاطها من قبل العديد ممن كانوا محتجزين أثناء هذا الهجوم في محطات قطارات الأنفاق حيث لم يستطع المحترفين من الصحفيين التواجد في ذاك المكان حينئذ .

وتؤكد اميلي بيل رئيسة التحرير في موقع الانترنت الخاص بجريدة الجارديان البريطانية علي أهمية التواكب مع التكنولوجيا الحديثة والاستفادة منها لا الخوف منها , حيث أعربت في ذات الوقت عن أهمية معرفة ما يريده القراء لا فرض مادة معينة بعينها عليهم .

  • 2102
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE