×
×

لعبة جديدة لبطل إيراني يخلص علماءه من قبضة الأميركيين

يبدو أن بطل القوات الخاصة الإيرانية القائد بهمان سيكون على موعد مع واحدة من أهم عملياته على الإطلاق. وتتمثل العملية الجديدة للبطل الإيراني في تحرير مجموعة من خيرة علماء الطاقة النووية الإيرانيين المحتجزين في العراق على أيدي القوات الأميركية.
وبرغم الصراع الدائر بين البلدين حالياً حول مشروع إيران النووي، إلا أن معركة القائد بهمان التي نتحدث عنها هنا لا تعدو كونها سوى لعبة جديدة من ألعاب الكمبيوتر التي طبقت شهرتها الآفاق في الجمهورية الإسلامية حسبما أوردت وكالة الأنباء الإيرانية “فارس”.
وقالت الوكالة أنه سيتم طرح اللعبة الجديدة، والتي يلعب دور البطولة فيها القائد بهمان رجل العمليات الخاصة الإيرانية والذي صممها مجموعة طلابية تابعة لاتحاد المدارس الإيرانية، في الأسواق قبل حلول شهر مارس المقبل.

ورفض اتحاد الطلاب الإيرانيين التعليق على الأنباء التي أوردتها الوكالة الإيرانية، لكنهم قالوا أن الاتحاد سيعتقد مؤتمراً صحفياً خلال الأيام المقبلة للإعلان عن تفاصيل الخبر وتحديد موعد لطرح اللعبة الجديدة.

وتدور أحداث اللعبة، حسب الوكالة الإيرانية، حول العالم النووي الإيراني كوشا الذي يتوجه إلى مدينة كربلاء العراقية لزيارة العتبات المقدسة حيث تعتقله القوات الأميركية.
وفي حالة نجاح مشروع إنتاج اللعبة الجديدة، فإنها ستمثل رداً إيرانياً شديد اللهجة على اللعبة الأميركية الشهيرة التي تدور حول ضربة أميركية للمنشآت النووية الإيرانية.

وكانت اللعبة الأميركية، التي أنتجتها شركة كوما ريالتي (Kuma Reality) حملت اسم “أميركا تهاجم إيران” أو الهجوم على إيران”، قد أثارت ردود أفعال غاضبة داخل إيران.
على أرض الواقع، تواجه إيران خطر تحويل ملفها النووي إلى مجلس الأمن الذي يعتبر أن الجمهورية الإسلامية لم تحقق الحد الأدنى من التوافق مع مطالب الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

  • 3460
  • ألعاب إلكترونية
  • online-pc-games
Dubai, UAE