×
×

هوندا تطور تقنية ستحدث ثورة في عالم التقنيات المتحركة

أعلنت شركة هوندا اليابانية الرائدة في صناعة السيارات أنها بصدد تطوير تقنية تعتمد على الإشارات الدماغية كوسيلة للتحكم في حركات الإنسان الآلي وذلك بالتعاون مع معامل العلوم العصبية الحاسوبية. والتي قد تكون أولى الخطوات تجاه استبدال لوحات المفاتيح أو الهواتف المحمولة، ليتم الربط مباشرة بين عقل الفرد والآلة.

وخلال عرض توضيحي لهذه التقنية الحديثة أقامته الشركة في طوكيو، قام أحد الأفراد يرتدي جهاز MRI بتحريك يده، ثم تحريك أصابع يده، وبعد ثواني قليلة قامت يد الإنسان الآلي بعمل نفس الحركات.

وقد صرح يوكويسو كاميتني، الباحث في معامل ATR أن المستفيد الأول من هذه التقنية سيكون المصابين بالشلل، كما أوضح أن التقنية ما تزال في إطار البحث والتطوير، حيث يجب أن تكون آلة إرسال الإشارات الدماغية صغيرة وخفيفة الوزن، ويمكن ارتداءها مثل القبعة.

وقد صرح مدير مؤسسة الأبحاث التابعة لشركة هوندا توميخو كواناب قائلاً “هذه الأبحاث التي تجرى حاليًا تمثل أهمية كبيرة لمستقبل التقنيات المتحركة، ويمكن الاستعانة بها في جوانب عديدة من صناعة السيارات مثل الإجراءات الأمنية.”

  • 1131
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE