×
×

إنتل كابيتال تعلن عن استثمار جديد في شركة “أوراسكوم تليكوم واي ماكس المحدودة”

أعلنت اليوم “إنتل كابيتال” (Intel Capital)، الذراع الاستثمارية لشركة إنتل لتمويل المشروعات المشتركة، عن استثمار جديد في مجال شبكات الواي ماكس (WiMAX), وذلك بالاستثمار في شركة “أوراسكوم تليكوم واي ماكس المحدودة”، وهي مشروع مشترك بين إنتل وشركة أوراسكوم تليكوم المصرية. وتؤكد هذه الصفقة على الدعم المستمر الذي تقدمه إنتل كابيتال لنشر الاتصالات عريضة النطاق بالإنترنت وذات التكلفة المنخفضة، عبر شبكات واي ماكس (قابلية التعامل اللاسلكي المتبادل بين إشارات المايكروويف)، في أنحاء العالم. وبذلك تكون شركة “أوراسكوم تليكوم واي ماكس المحدودة” أول مشروع استثماري لشركة إنتل كابيتال الشرق الأوسط وتركيا منذ تأسيسها في نوفمبر 2005.

تم الإعلان عن هذه الشراكة في مؤتمر صحفي عقده الطرفان ضمن نشاطات منتدى إنتل للمطورين في القاهرة، وحضره الدكتور طارق كمال، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر، الذي علق على الشراكة بقوله: “إن مصر تدعم بقوة التعاون بين الشركات المصرية والعالمية والتي تؤدي إلى إنشاء مؤسسات عالمية جديدة، وتعطي الكفاءات المصرية الفرصة للمشاركة بفاعلية على المستوى العالمي”. وعلى صعيد آخر، أكد الوزير أن مثل هذا التعاون الذي يهدف إلى تعزيز إمكانات الوصول إلى التكنولوجيا الرقمية عبر مصر، له أيضاً فائدة مباشرة للمجتمع المصري، وذلك برفعه إلى مستوى أعلى نحو عصر المعلومات.

وقال غوردون غرايليش، نائب الرئيس للتسويق والمبيعات والمدير العام لإنتل في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا: “تعتبر إنتل كابيتال رائدة في الترويج لنشر شبكات واي ماكس عريضة الحزمة للاتصال بإنترنت، وذات التكلفة المنخفضة”.

وتابع غرايليش: “تأتي هذه الاتفاقية الأخيرة بناءً على استثمارات إنتل كابيتال القائمة حالياً لتقديم فوائد الشبكات قليلة التكلفة للاتصال بإنترنت بسرعات عالية، وذلك للمستخدمين في أرجاء العالم، ودعم رؤية برنامج ’العالم إلى الأمام’ من إنتل، والذي أطلق أوائل هذا الشهر. وإننا سعيدون للإعلان اليوم عن هذا الاستثمار، خلال منتدى إنتل للمطورين، وبدعم من وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصرية”.

وقال نجيب ساويرس، الرئيس التنفيذي لأوراسكوم، تعليقاً على هذا التعاون: “إننا في غاية السرور بهذه الشراكة الجديدة مع إنتل. ومن المتوقع أن يساعدنا توسيع خدماتنا عبر شبكات واي ماكس إلى تنفيذ استراتيجيتنا التي تقضي بتوفير الخدمات باستخدام أحدث التقنيات. ونحن كمجموعة، نعمل دون كلل لاستكشاف سبل جديدة لتحسين مجموعة خدماتنا الجديدة، من حيث الابتكار والتكلفة الاقتصادية. وإن ما يحثنا على ذلك ليس بالضرورة التكنولوجيا ذاتها، بل ما يمكن أن تقدمه هذه التكنولوجيا لتحسين معيشة عملائنا، وتعزيز خططنا في التوسع. وسوف تمكننا تقنية واي ماكس من زيادة تغطيتنا للمناطق التي لا يمكن خدمتها عبر الخطوط الثابتة، وتوفير خدمة الاتصالات عريضة الحزمة فيها. وستوفر لنا تقنية واي ماكس فرصاً جديدة في الأسواق البكر، وتحسن من مستوى الخدمات المقدمة حالياً في الأسواق التي نغطيها”.

وأضاف ساويرس: “أعتقد أن هذه هي الشراكة التي تقدم فوائد جمة للمستخدمين في المنطقة. ومع الخبرات الكبيرة المتوفرة في مجموعتنا في مجال تشغيل الاتصالات ومعرفتنا العميقة بآليات عمل السوق، مضافاً إليها خبرات إنتل، الشركة الرائدة عالمياً في المبتكرات التقنية، فإننا نسعى سوية إلى تغطية احتياجات أسواقنا، وتحسين مستويات معيشة وعمل الناس، من خلال توفير اتصالات سريعة بالشبكة العالمية، وبأسعار اقتصادية في الوقت ذاته”.

كما ركز غرايليش على أن هذه الاتفاقية تمثل علامة بارزة في مبادرة إنتل للتحول الرقمي في المنطقة، وهي برنامج شامل يمتد على عدة سنوات، يهدف إلى توسيع دعم إنتل للمجالات الاقتصادية والتعليمية والتكنولوجية في الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا. ومن خلال مبادرة التحول الرقمي، فإن إنتل تساند وتسهم في بناء النشاطات المعلوماتية المهمة في المنطقة، وتزيد من استثماراتها في مبادرات الأعمال المحلية، والتعليم، وإمكانات الوصول الرقمي، والكفاءات التقنية المتخصصة.

وتمثل هذه الاتفاقية تعاوناً بين إنتل كابيتال ومجموعة من شركات الاتصالات العريقة في مصر، والتي ستجلب معها خبرات كبيرة في مجالات نشر الشبكات والتسويق والعمليات إلى الشركة المنشأة حديثاً. وسوف تركز شركة “أوراسكوم تليكوم واي ماكس المحدودة” جهودها على العمل مع الحكومات والشركات في الشرق الأوسط وأجزاء من آسيا، للحصول على مجموعة التراخيص اللازمة لنشر خدمات واي ماكس. وستكون غالبية الشركة الجديدة مملوكة لأوراسكوم تيليكوم، بينما تمثل إنتل كابيتال المستثمر الرئيسي فيها، وسيسهل لها الوصول إلى المصادر التقنية والتسويقية الغنية لدى شركة إنتل.

خلال العام الماضي، أعلنت إنتل كابيتال عن عدد من الاستثمارات في شركات تقديم خدمات واي ماكس والشبكات اللاسلكية عريضة الحزمة، في أرجاء العالم، ومنها: شركة PIPEX Wireless في المملكة المتحدة، و DBD في ألمانيا، و Unwired في أستراليا، و MVSNet في المكسيك. كما كانت إنتل كابيتال نشطة في دعم البنية التحتية لشبكات واي ماكس، من خلال الاستثمار في شركات مثل Navini وهي منتج لمحطات واي ماكس القاعدية والمودمات، وشركة Beceem المصنعة لأطقم رقاقات واي ماكس النقالة.

واختتم نجيب ساويرس حديثه بالقول: “تمثل شركة ’أوراسكوم تليكوم واي ماكس المحدودة’ الجديدة الخطوة الأولى المهمة على طريق توفير إمكانات الاتصال بإنترنت عبر الحزمة العريضة، وما يتبع ذلك من فوائد للمستخدمين في الشرق الأوسء والدول المحيطة به أيضاً، وهي فرصة لم تتوفر للكثيرين من قبل. نحن وإنتل كابيتال سنعمل بشكل وثيق مع الحكومات والشركات في الشرق الأوسط وآسيا لتحويل هذه الرؤية إلى حقيقة على أرض الواقع”.

  • 4637
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE