×
×

مايكروسوفت تطرح نظام جديد لشراء الكمبيوتر في الدول النامية

انتهت مايكروسوفت من تطوير تكنولوجيا جديدة لتمكين المستخدمين من سداد تكاليف استخدام أجهزة الكمبيوتر في منازلهم بالساعة، وهو نظام شبيه بسداد تكاليف مكالماتهم التي يجرونها من الهاتف النقال.

وتحاول مايكروسوفت من خلال التكنولوجيا الجديدة، والتي أطلقت عليها اسم “فليكس جو” (FlexGo)، الترويج لأجهزة الكمبيوتر رخيصة الثمن التي تقوم بإنتاجها في أسواق الدول النامية، وهي الأسواق التي ترغب الشركة الأميركية في فتح أسواق جديدة لها فيها برغم مشكلاتها مع القرصنة والحواجز الجمركية.

وتخطط مايكروسوفت من خلال فرعها بمدينة ريدموند الأميركية وحيث تعمل بالتعاون مع مجموعة لينوفو جروب وشركات أخرى، تخطط لإجراء تجربة ثانية على التكنولوجيا الجديدة فليكس جو في البرازيل بدءاً من اليوم الاثنين، على أن يتبعها تجارب أخرى في المكسيك والصين وروسيا فالهند خلال التسعين يوماً المقبلة.

وحسب الشركة، فإن النظام الجديد يعمل وفقاً للآلية التالية: يدفع المستخدم نصف تكلفة الكمبيوتر مقدماً، ثم يكون عليه شراء بطاقات مسبقة الدفع للحصول على حق استخدام الكمبيوتر يكون الحساب فيها بالساعة. وفي حالة انتهاء الساعات التي تحتوي عليها البطاقة مسبقة الدفع، تنتهي صلاحيتها ولا يكون بإمكان المستخدم فتح الجهاز مرة أخرى قبل شراء بطاقة جديدة.

ويقول ويل بول، نائب رئيس مايكروسوفت والمختص بالأسواق الجديدة، أن الغرض من نظام الساعات الجديدة هو مساعدة المستخدم على سداد سعر الكمبيوتر واستخدامه في الوقت نفسه. أما بالنسبة لأنماط السداد والفوائد التي ستفرضها الشركة على كل نظام، فسيتم تحديدها حسب ظروف كل سوق. وعلى هذا الأساس، لم يعط بول رقماً محدداً للفائدة التي ينتظر أن تفرضها الشركة على نظام التقسيط الجديد.

ولاستخدام النظام الجديد، سيكون المستخدم بحاجة إلى اتصال هاتفي للدخول إلى الإنترنت ، على الأقل، للمشاركة في البرنامج. وسيتم منح المستخدم نسخة منزلية من نظام التشغيل Microsoft Windows الذي تنتجه الشركة الأميركية العملاقة.لكن بول يقول أن النظام يمكن أن يضم أنماطاً أخرى، كأن يتم تضمين إصدارات أخرى من Windows مثل Windows XP Starter Edition أو أعلى في الكمبيوتر.

ستعمل مايكروسوفت أيضاً مع شركات الاتصالات في العديد من الدول لطرح عروض يحصل المستخدم بموجبها على أجهزة الكمبيوتر تلك ضمن صفقة اشتراكه في اتصال الإنترنت. ويقول بول أن الشركة الأميركية ستحصل من خلال هذه الأنماط المستحدثة على نفس الأرباح التي تجنيها من أنماط البيع التقليدية.

ويعد نظام فليكس جو الجديد واحداً من عديد الأنظمة الجديدة التي ابتكرتها مايكروسوفت خلال السنوات الأخيرة لزيادة أرباحها في الأسواق الناشئة، التي ترى بها فرصاً أكبر لتحقيق مبيعات أكثر.

  • 190
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE