×
×

اعتماد مراكز جديدة للرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر في حرم “جامعة السلطان قابوس”

أعلنت مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لمجلس التعاون الخليجي، الجهة المعنية بالإدارة والإشراف على عمليات توفير التدريب والاختبار للحصول على شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر في منطقة الخليج، عن اعتمادها مركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة السلطان قابوس في سلطنة عُمان. وستوفر هذه المراكز التدريب والاختبار على برامج الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر للطلاب وأعضاء الهيئة التدريسية ومختلف شرائح المجتمع العُماني.

وقال جميل عزو، مدير عام مؤسسة “الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لمجلس التعاون الخليجي”: “تلتزم مؤسستنا بتوفير برامج التدريب الأساسية على مهارات تكنولوجيا المعلومات التي تتمتع بأعلى المعايير العالمية لكافة شرائح المجتمع في منطقة الخليج. وسيساهم إطلاق مبادرة “عُمان الرقمية” الرامية إلى تحويل عمان إلى مجتمع رقمي متكامل في توسيع نطاق توفير برنامج الرخصة في السلطنة. وفي خضم التوسع الغير مسبوق في شبكة المراكز المعتمدة للتدريب والاختبار على شهادة الرخصة، نلتزم بتعزيز جهودنا وبذل أقصى ما في وسعنا للعب دور رائد في نشر الثقافة المعلوماتية في السلطنة. وتُشاركنا جامعة السلطان قابوس رؤيتنا المتمثلة بدعم تقدم المجتمعات من خلال توفير المعارف الأساسية التي تساعدها على تطوير مهارات فعالة في ظل الاقتصاد المعاصر المعتمد على المعرفة”.

وتمتلك سلطنة عُمان حالياً شبكة تضم حوالي 400 مركز معتمد للتدريب والاختبار على الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر بما فيها مدارس وجامعات ومؤسسات تعليمية خاصة. ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد خلال السنوات المقبلة في ضوء الجهود التي تبذلها الحكومة لترسيخ مفهوم الحكومة الإلكترونية ودفع عجلة الوصول إلى مجتمع رقمي متكامل.

ومنذ تأسيسها للإشراف على برامج الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر في دول مجلس التعاون الخليجي، عكفت “مؤسسة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لمجلس التعاون الخليجي” على بذل الجهود الحثيثة لنشر الثقافة المعلوماتية في بين مختلف شرائح المجتمع من خلال العمل المباشر مع الحكومات ومتخذي القرارات. وتعي المؤسسة أهمية الدور المحوري الذي تلعبه الهيئات التعليمة وأولياء الأمور في تطوير المهارات الرقمية لدى الطلاب.

وأضاف عزو: “ستعمل المؤسسة على تقديم دعمها لمركز خدمة المجتمع والتعليم المستمر في جامعة السلطان قابوس من خلال مراقبة مستوى جودة المحتوى التعليمي وأساليب التدريس بغية ضمان مطابقتها لأعلى المعايير الدولية المتعارف عليها في مجال الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر. ونعمل بصورة دائمة على تكثيف جهودنا لردم الهوة المعلوماتية في المنطقة عبر دفع عجلة نشر الثقافة المعلوماتية وتزويد مختلف شرائح المجتمع بالمهارات الرقمية اللازمة”.

وتضمن شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لحامليها إتقان المبادئ الأساسية لتكنولوجيا المعلومات والقدرة على استخدام تطبيقات الكمبيوتر الأساسية ضمن مستوى متميز من الكفاءة. ويعد المجال مفتوحاً أمام الجميع للحصول على برنامج الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر.

وبناءً على جهود “منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة”(UNESCO-UCO) والتي تتخذ من القاهرة مقراً لها، في دعم وتقديم شهادة الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر في مختلف أنحاء العالم العربي منذ العام 2001, وإحرازها نتائج ايجابية في المنطقة، تقوم مؤسسة “الرخصة الدولية لقيادة الكمبيوتر لمجلس التعاون الخليجي” باستثمار هذه النتائج الإيجابية لضمان التطبيق الأمثل لبرنامج الرخصة في دول الخليج العربي حسب المعايير المعتمدة دوليا

  • 4591
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE