×
×

“باناسونيك” تطرح ستة طرازات جديدة للكاميرات الرقمية في أسواق الشرق الأوسط

الكاميرات الجديدة تتميز بتقنية المثبت البصري للصورة إضافة إلى حزمة من الخصائص الحديثة لتلبية احتياجات المصورين الهواة والمحترفين

أعلنت “باناسونيك” (Panasonic)، الشركة العالمية الرائدة في مجال تصنيع الإلكترونيات الاستهلاكية، اليوم (الاثنين 8 مايو/أيار 2006) عن إطلاقها لستة طرازات جديدة ضمن مجموعة “لوميكس” (LUMIX) المتطورة من الكاميرات الرقمية لعملائها في منطقة الشرق الأوسط. جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد في فندق “إنتركونتيننتال” في دبي.

وتتضمن الطرازات الجديدة “دي. أم. سي-أف. أكس 01″ (DMC-FX01) و”دي. أم. سي-تي. زد 1″ (DMC-TZ1) و”دي. أم. سي-أف. زد 7″ (DMC-FZ7) و”دي. أم. سي-أل. زد 5″ (DMC-LZ5) و”دي. أم. سي-أل. زد 3″ (DMC-LZ3) و”دي. أم. سي-أل. أس 2” (DMC-LS2)، حيث تشمل كل منها حزمة من الخصائص المتطورة التي تلبي مختلف متطلبات المصورين المحترفين والهواة في المنطقة.

خلال المؤتمر الصحفي قال كوجي ناكا، مدير المنتج في شركة “باناسونيك”: “شهدت أسواق المنطقة تنامياً كبيراً في معدلات الطلب على كاميرات التصوير الرقمية خلال السنوات الماضية. ويرغب العملاء في الحصول على كاميرا توفر أداءً متكاملاً وتتميز بشكلها الأنيق وسهولة استخدامها. ونجحت شركتنا على الدوام في تلبية احتياجات الأسواق من خلال التزامها بتبني أحدث التقنيات المتطورة في منتجاتها”.

وأضاف ناكا: “تم تصميم المجموعة الجديدة من كاميرات “لوميكس” لتوفر أداءً عالياً في مختلف الظروف. ونثق أن هذه الكاميرات ستلقى إقبالاً كبيراً في منطقة الشرق الأوسء حيث أنها مزودة بأحدث الميزات والخصائص بغية تقديم تجربة فريدة في مجال التصوير الضوئي. وتتصف هذه الكاميرات بتصميمها الأنيق وأدائها العالي إضافة إلى تحقيقها قيمة عالية للعملاء مقابل سعرها”.

ويمثل طراز “دي. أم. سي-أف. أكس 01” الجيل الجديد من مجموعة “أف. أكس” المزودة بتقنية المثبت البصري للصورة (OIS). ويعتبر هذا الطراز أصغر كاميرا رقمية في العالم تتميز بدقة تبلغ 6 ميغا بيكسل وزاوية عريضة 28 ملم ومقرب بصري من قياس 3.6× ضمن تصميم مدمج، كما أنها تحتوي على نظام تثبيت مزدوج للصورة يسمح بالتصوير بدرجات عالية من الحساسية توافق معايير “آيزو 1600” (ISO 1600).

ويتميز هذا الطراز بمحرك “فينوس إنجن بلس إل. أس. آي” (Venus Engine Plus LSI) الذي يتيح التصوير بسرعة وجودة عاليتين مع المحافظة على استهلاك منخفض للطاقة. كما تتمتع الكاميرا بشاشة كريستال سائل من قياس 2.5 بوصة وسرعة عالية في تركيز العدسة على الصورة ومجموعة من أنماط ووضعيات التصوير.

من جهة أخرى، إن طراز “دي. أم. سي-تي. زد 1” الذي يتمتع بدقة 5 ميغا بيكسل يعتبر أصغر كاميرا رقمية في العالم بقدرة تقريب بصرية تصل إلى 10×. وهو مزود بعدسات من نوع “ليكا دي. سي” (LEICA DC) وتصميم مدمج سهل الحمل. وتم الجمع ما بين الحجم الصغير وقدرة التكبير العالية من خلال نظام عدسات قابلة للطي والإرجاع.

وكغيرها من كاميرات “لوميكس” تتميز هذه الكاميرا بتقنية المثبت البصري للصورة الذي يعوّض الاهتزاز اليدوي، ومع نظام التثبيت المزدوج المكوّن من المثبت البصري للصورة ونمط الحساسية العالية، يتم التقاط صور واضحة والتخلص من كافة مسببات التشويش في مختلف الظروف.

ويتميز طراز “دي. أم. سي-أف. زد 7” بدقة تصوير تبلغ 6 ميغا بيكسل وعدسات مقربة من نوع “ليكا دي. سي” وتقنية “المثبت البصري للصورة”، كما يتصف بحجمه المدمج وسهولة الحمل إضافة إلى خيارات إعداد يدوية ووحدة تحكم تسهّل عملية ضبط التعرّض للضوء والضبط البوري. وتحتوي الكاميرا على شاشة عرض من الكريستال السائل بقياس 2.5 بوصة وهي مزودة بنمط الحساسية العالية تسمح بالتصوير وفقاً لمعايير “آيزو 1600” بغية ضمان أعلى معايير الوضوح خلال التقريب وفي الأماكن المغلقة وأثناء الليل.

وتشمل خصائص الطراز “دي. أم. سي-أل. أس 2” تقنية المثبت البصري للصورة وعدسات مقربة من قياس 3× ودقة 5 ميغابيكسل، بينما يحتوي الطراز “دي. أم. سي-أل. زد 3” على عدسة مقربة من قياس 6× ودقة 5 ميغابيكسل في حين تم تزويد الطراز “دي. أم. سي-أل. زد 5” بعدسة مقربة من قياس 6× وبدقة 6 ميغا بيكسل. ويتميز كلا الطرازين “أل. زد 3” و “أل. زد 5” بتقنية المثبت البصري للصورة ونمط التصوير عالي الحساسية للحصول على صور عالية الجودة.

وعرضت “باناسونيك” أيضا ثلاثة من أحدث كاميرات الفيديو “دي. في. دي” وهي “في . دي. آر-دي. 300″ (VDR-D300) و”في . دي. آر-دي. 250″ (VDR-D250) و”في . دي. آر-دي. 150” (VDR-D150) . ويعتبر طراز “في . دي. آر-دي. 300” الجديد أول كاميرا فيديو “دي. في. دي” في العالم مجهزة بتقنيتي “ثري. سي. سي. دي” (3CCD) و”المثبت البصري للصورة” (OIS)، بينما يتميز الطراز “في . دي. آر-دي. 250” بنظام “ثري. سي. سي. دي”، في حين تم تزويد الطراز “في . دي. آر-دي. 150” بمقرب بصري متميز من قياس 30×.

وأضاف ناكا: “ستشهد أسواق الشرق الأوسط تنامياً أكبر لمعدل الطلب على الكاميرات الرقمية خلال الأعوام المقبلة، حيث أن مكانة المنطقة تعززت كمركز عالمي للسياحة والأعمال ما ساهم في زيادة عدد سكانها وزوارها. وتحرص شركتنا على الاستفادة من الفرص المتاحة في هذه الأسواق من خلال تقديم كاميرات رقمية متطورة تتبنى أحدث التقنيات في العالم ذات أداء عالي وبأسعار منافسة”.

  • 4569
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE