×
×

دراسة: سوق المشغلات الموسيقية يتضاعف في ظل هيمنة ابل

توقعت أحدث الدراسات التي قامت بها مؤسسة In-Stat أن يتضاعف حجم سوق المشغلات الموسيقية بنهاية العشر سنوات الحالية. حيث أظهر التقرير أن حجم المبيعات قد يصل إلى 286 مليون مشغل في عام 2010 مقارنة بـ 140 مليون مشغل في العام الماضي.

وأفاد التقرير أيضًا أن هذا النمو المتسارع سيساهم في خفض الأسعار. كما سيساهم في زيادة عدد المواقع بكافة أنواعها، سواء تلك التي تقدم خدمة الدفع عند الطلب أو تلك التي تقدم خدمتها من خلال اشتراكات سنوية أو شهرية نظير مبلغ معين من المال. ولن تكون المواقع وحدها هي المستفيدة، بل ستستفيد التقنيات المستخدمة أيضًا فضلاً عن أن القدرات التخزينية للذاكرة من نوع فلاش ستزيد. مما سيجعل هذا النمو حافزًا لإحداث ثورة في عالم المشغلات الموسيقية.

ومن الجدير بالذكر أن سوق مشغلات الفلاش هو أقوى الأسواق على الإطلاق. وذلك لأن الرقائق الصغيرة فتحت المجال لتواجد المشغلات الصغيرة, مثل مشغلات ابل iPod طراز Nano وShuffle وكذلك مشغلات Creative وiRiver وSony.

ومن شأن انخفاض الأسعار هذا مساعدة الشركات على تقديم مشغلات بأسعار منخفضة للغاية. وأورد التقرير الذي نشرته مؤسسة الأبحاث In-Stat أن أرخص المشغلات الموسيقية في بعض الأسواق الآسيوية وصل إلى 25 دولارًا.

ولكن مع هذه التخفيضات الكبيرة في الأسعار، ما زالت ابل تحتل الصدارة خصوصا في الولايات المتحدة الأمريكية. وأشار التقرير كذلك إلى الصعوبة التي تعرقل منافسي شركة ابل مثل رقائق الذاكرة فلاش المحدودة في الأسواق ودمج الأجهزة والبرمجيات.

وأشار التقرير أيضًا إلى هيمنة شركة مايكروسوفت الكلية علي هذه الصناعة بأكملها. فنسبة المشغلات من إجمالي المشغلات على مستوى العالم التي تحمل توقيع شركة آبل وصل إلى 49% أي النصف تقريبًا.

أما بالنسبة للمشغلات التي تعتمد على القرص الصلب، فلقد أفاد التقرير الذي نشرته مؤسسة الأبحاث In-Stat، سيتحول الانتباه إلى أجهزة الوسائط المتعددة لأن المعالجات الأسرع والأقراص الصلبة ستكون قادرة على تشغيل ملفات الصوت والفيديو والصور.

  • 3237
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE