×
×

رقاقة إلكترونية جديدة ستحدث ثورة في عالم ألعاب الفيديو

لتحويل كل تفاصيل اللعبة إلى حقيقة
رقاقة إلكترونية جديدة ستحدث ثورة في عالم ألعاب الفيديو

على الرغم من التطور الملحوظ الذي شهده عالم الألعاب الإلكترونية مؤخرًا، إلا أنه ما زال هناك بعض المزايا التي يصعب على مبرمجي الألعاب تطويرها. ومن أكثر هذه الميزات التي طالما طالب بها اللاعبون هي إضفاء لمسة طبيعية على الألعاب، فالعديد من أجزاء الألعاب لا تتفاعل مع الحركات الإنسانية مثل الصناديق التي لا تنفتح أو ألواح الخشب التي لا تنكسر و أحيانا النوافذ التي لا تتهشم.

وها هي شركة آجيا التقنية تعلن عن معالج PhysX الجديد الذي من شأنه إحداث ثورة في عالم الألعاب الإلكترونية. وهو معالج يمكنه محاكاة وأداء كل الحركات المطلوبة في اللعبة مثل الدخان والصخور والظلال. حيث تضفي كل تلك الحركات والمؤثرات الطبيعية الدقيقة نوعًا من الواقعية والطبيعية علي ألعاب الفيديو الإلكترونية.

يذكر أنه من المقرر طرح رقاقة جديدة في الأسواق في مايو المقبل بسعر يمكن أن يصل إلى 300 دولار. وهو الأمر الذي أثار دهشة واستغراب العديد من مستخدمي الألعاب الإلكترونية ودفعهم إلى التساؤل إذا ما كانت الرقاقة تستحق حقًا هذا المبلغ الباهظ خصوصًا أنها لم تثبت كفاءتها بعد.

هذا ولقد تباهي رئيس شركة آجيا بهذه الرقاقة الجديدة عند استعراضها في أحد الألعاب الجديدة CellFactor في مقر الشركة الرئيسي بولاية كاليفورنيا. لكنه أثار دهشة الحاضرين بشدة عندما قام قبل العرض عندما بتقليل دقة الشاشة إلى أقل مستوياتها مبررًا ذلك بأنه حتى يتسنى للرقاة الجديدة تكوين من الأشكال والرسومات والحركات وللحصول على أفضل أداء، يجب تقليل دقة عرض الصور. ومن ثم يحصل المستخدم على الواقعية المنشودة سواء في تدمير المباني أو في حركات كرة القدم وما إلى ذلك من الحركات الطبيعية.

ولقد توقع العديد من الخبراء أن تعيد شركة آجيا صياغة صناعة الألعاب الإلكترونية بهذه الرقاقة المبتكرة. ومن ستجذب العديد من المستثمرين. يذكر أن شركة آجيا ليست الشركة الوحيدة التي تركز جهودها على الوصول إلى اقرب درجة من الواقعية في الألعاب الإلكترونية. فشركة نيفيديا تعتزم إلحاق أحد البرامج الجديدة الخاصة بشركة Havok في رقاقتها المقبلة لكي تصل إلى نفس الدرجة من الواقعية.

هذا ومن المقرر أن يتم تضمين الشريحة الجديدة في عدد من الألعاب الإلكترونية مثل لعبة Ghost Recon Advanced Warfighter التي تنتجها الشركة الفرنسية Ubisoft ولعبة City of Villains التي تنتجها شركة NCSoft من كوريا الجنوبية.

  • 3454
  • ألعاب إلكترونية
  • online-pc-games
Dubai, UAE