×
×

“هيئة تنظيم الاتصالات” تطمح إلى تسريع عجلة التوطين في قطاع الاتصالات

تشارك “هيئة تنظيم الاتصالات” في الإمارات للمرة الأولى في الدورة السادسة لـ “معرض الإمارات للوظائف 2006” الذي تنعقد فعالياته خلال الفترة من 23 إلى 25 أبريل/نيسان الجاري في مركز دبي التجاري للمعارض. وتعمل الهيئة من خلال مشاركتها في هذا الحدث إلى بذل المزيد من الجهود الرامية إلى دفع عجلة التوطين في قطاع الاتصالات.

وقال محمد ناصر الغانم، مدير عام “هيئة تنظيم الاتصالات” في دولة الإمارات: “تعكس مشاركتنا في “معرض الإمارات للوظائف 2006″ التزامنا بتعزيز الجهود المبذولة في تدريب وتوظيف الكفاءات الوطنية بما يسهم في تحقيق أهدافنا في عملية توطين اليد العاملة”.

وأضاف الغانم: “يشهد قطاع الاتصالات نمواً مستمراً في الإمارات. ونفخر بكون 65% من موظفينا العاملين في الهيئة من المواطنين. وتتيح مشاركتنا في هذا الحدث المساهمة بشكل مؤثر في تعزيز عملية التوطين من خلال صقل مهارات الفئات الشابة المواطنة وتعزيز كفاءاتها وتحضيرها لشغل مناصب قيادية في الدولة والمشاركة في تطوير اقتصادها المتنامي”.

وتعمل “هيئة تنظيم الاتصالات” إلى توفير بيئة عمل تتسم بالمرونة. كما تعمل على تطوير الموظفين باستمرار من خلال برامج تتيح صقل المهارات واستثمار الخبرات المتميزة إضافة إلى مناقشة مختلف الآراء والاقتراحات التي يطرحها الموظفون.

وأضاف الغانم: “نضع أمور الموظفين في سلم أولوياتنا, حيث نحرص على بالارتقاء بموظفينا إلى أعلى درجات المعايير الشخصية والمهنية, بما يضمن الحصول على كادر وظيفي مؤهل قادر على مواكبة قطاع الاتصالات المتنامي والمتجدد دوماً. ويتسم هذا القطاع بالتطور المستمر على المستويين التقني والتنظيمي”.

ويجمع “معرض الإمارات للوظائف 2006” تحت سقف واحد 125 شركة في ظل استراتيجية تهدف إلى تشجيع الشراكة بين القطاعين التعليمي والصناعي من أجل خلق فرصة توظيف للمواطنين. ويحظى هذا الحدث برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم, نائب حاكم دبي وزير المالية والصناعة ورئيس مجلس إدارة مركز دبي التجاري العالمي.

  • 4511
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE