×
×

دراسة: معظم الشركات تتأخر في تثبيت الملفات الإصلاحية

كشفت دراسة أجرتها مؤسسة الحماية مكافي أن العديد من الشركات لا تسارع إلى تثبيت الملفات الإصلاحية فور الإعلان عنها للثغرات الأمنية التي كثيرًا ما يستغلها الهاكرز.

حيث أظهرت الدراسة أن 19% من الشركات يستغرق تثبيتها لهذه الملفات الإصلاحية أكثر من أسبوع. بينما استغرق تثبيت هذه الملفات يومين من 27% من الشركات التي شملتها الدراسة. أما ما يقرب من نصف الشركات التي شملتها الدراسة (45%) فهم لا يلقون أي حماية متكاملة أبدًا ضد التهديدات الأمنية.

وعلى صعيد قارة أوربا، كانت الشركات الفرنسية من أكثر الشركات التي تتكاسل عن تثبيت هذه الملفات الإصلاحية. حيث يستغرق تثبيت هذه الملفات أسبوعًا كاملاً من 27% من الشركات الفرنسية بينما بلغت نسبة الشركات التي تثبتها خلال 48 ساعة 39%.

ويرجع السبب وراء هذا التأخير إلى العدد المهول من الثغرات الأمنية التي تكتشف يومًا وراء يوم، ففي عام 2005، تم اكتشاف أكثر من 5198 ثغرة أمنية. كما أن بعض الشركات تتأخر في طرح الملفات الإصلاحية. مثل مجموعة الملفات الإصلاحية التي طرحتها شركة مايكروسوفت مؤخرًا. فعلى الرغم من خطورة الثغرات الأمنية التي تعالجها هذه الملفات، إلا أن شركة مايكروسوفت أخرت طرحها حتى موعد النشرة الأمنية الشهرية.

ولقد أعربت شركة مكافي عن قلقها من مغبة هذا التأخير مشيرة إلى أن الشركات تساعد بتأخيرها هذا الهاكرز على اختراق شبكاتهم. يذكر أن شركة مكافي قد أجرت هذه الدراسة في نوفمبر 2005 والتي شملت 600 مدير الدعم الفني بشركات لا يقل عدد موظفيها عن 250 موظفًا.

  • 3233
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE