×
×

“ويسترن ديجيتال” تطلق أحدث منتجاتها من محركات الأقراص الصلبة في باكستان

أعلنت “ويسترن ديجيتال”، إحدى الشركات العالمية الرائدة في صناعة محركات الأقراص الصلبة، مؤخراً عن طرح مجموعة جديدة من منتجاتها في باكستان. وتندرج هذه الخطوة ضمن استراتيجية الشركة الرامية إلى التركيز على سوق تكنولوجيا المعلومات المتنامي في الدولة الجنوب آسيوية.

وتتلاءم منتجات الشركة التي أطلقتها في الأسواق الباكستانية مع مختلف التطبيقات مثل الأنظمة الخادمة وأجهزة الكمبيوتر المخصصة للألعاب والأجهزة المحمولة والشبكات المخصصة للمستخدمين المنزليين والمؤسسات الصغيرة الحجم وأجهزة الكمبيوتر النقالة. ويأتي من بين هذه المنتجات كل من “دبليو. دي رابتور” (WD Raptor) و”دبليو. دي رابتور أكس” (WD Raptor X) و”دبليو. دي باسبورت” (WD Passport) و”دبليو. دي نت سنتر” (WD NetCenter) و”دبليو. دي سكوربيو” (WD Scorpio). وتأتي خطوة طرح هذه المنتجات في باكستان بالتزامن مع ندوة نظمتها الشركة لموزعيها في باكستان.

وقال حفيظ خواجة، المدير الإقليمي لشركة “ويسترن ديجيتال” في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا: “نحرص على توفير مجموعة منتجاتنا المتطورة من محركات الأقراص الصلبة في الأسواق الباكستانية، حيث يأتي ذلك في إطار خططنا الاستراتيجية التوسعية التي نعتمدها. وأدركنا فرص النمو الكبيرة التي يوفرها سوق تكنولوجيا المعلومات في باكستان والذي ينمو بمعدل يتراوح من 25 إلى 30% سنوياً”.

وأضاف خواجة: “عملنا بالفعل على إنشاء تواجد قوي لنا في دولة باكستان وحظيت منتجاتنا المطروحة سابقاً باستجابة كبيرة في هذه الأسواق، الأمر الذي دفعنا لتوسعة قاعدة المنتجات التي نوفرها بغية الاستفادة من الطفرة التي تشهدها الدولة على صعيد قطاع تكنولوجيا المعلومات. وتعتبر باكستان إحدى الأسواق الاستراتيجية الهامة بالنسبة لنا، حيث نثق بمساهمتها الفعالة في تعزيز عملياتنا في السوق المحلي”.

وتخصص الحكومة الباكستانية استثمارات كبيرة في قطاع تكنولوجيا المعلومات بهدف تحويل الدولة إلى اقتصاد يعتمد على الخدمات ومركز للبرمجيات وخدمات التعهيد. كما شهدت الدولة ارتفاعاً مفاجئاً في الاستثمار الاجنبي المباشر (FDI) في قطاعات تقنيات المعلومات والاتصالات والنفط والعاز. وتتمتع باكستان أيضاً باستقرار السوق المالي وانتعاش القطاع المصرفي.

وتعتبر أجهزة “دبليو. دي رابتور أكس” أول محركات أقراص صلبة شفافة في العالم. ويأتي إطلاق هذه المنتجات، التي تصل سعتها التخزينية إلى 150 جيجا بت، في ضوء الإقبال الكبير الذي تحظى به أجهزة “دبليو. دي رابتور” المخصصة لقطاعات الأعمال من قبل المستخدمين الذين يتطلعون للحصول على مستويات أداء عالية. وتم تصميم جهاز “دبليو. دي رابتور أكس” بحيث يضم عدسة شفافة كبيرة تتيح إمكانية رؤية كيفية عمل الجهاز أثناء عملية القراءة والكتابة، بينما يعمل على تسليم البيانات والملفات الموسيقية والفيديوية والألعاب لمستخدمي أجهزة الكمبيوتر الشخصية أو أجهزة كمبيوتر “ماكينتوش” خلال أجزاء من الثانية.

كما صممت أجهزة “دبليو. دي باسبورت”، التي تعتمد تقنية الناقل التسلسلي العام (USB)، كمحفظة ملفات رقمية تساعد المستخدمين على الحصول على خصائص تخزين إضافية. وتتوفر هذه المنتجات، الحائزة على العديد من الجوائز، بسعات 40 و60 و80 و100 و120 جيجا بت. من جهة أخرى، تتبنى أجهزة “دبليو. دي سكوربيو” المحمولة واجهة التطبيقات “إي. آي. دي. إي” (EIDE) أو “ساتا” (SATA). وتوفر هذه الأجهزة معدلات أداء عالية السرعة بفضل خاصية الدوران التي تبلغ 5,400 دورة في الدقيقة. وتتميز “دبليو. دي سكوربيو” بنفس معدل استهلاك الطاقة للأقراص ذات سرعة دوران 4,200 دورة في الدقيقة، ما يساهم في إطالة العمر التشغيلي للبطارية وبالتالي تعزيز اعتماديتها على الأمد الطويل. علاوة على ذلك، تتيح هذه الأجهزة للمستخدمين الحصول على أعلى مستويات الهدوء خلال التشغيل.

علاوة على ذلك، تعتبر محركات الأقراص الصلبة المخصصة للأنظمة الشبكية “دبليو. دي نت سنتر” حلاً مثالياً لقطاع المكاتب الصغيرة والمستخدمين المنزليين. وتتيح هذه المنتجات، التي تتميز بخاصية دوران 7,200 دورة في الدقيقة، سهولة تبادل وحفظ الصور الرقمية والملفات الفيديوية والموسيقية ضمن البيئة الشبكية وباستخدام جهاز راوتر سلكي أو لاسلكي.

  • 4435
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE