×
×

المحللون يعربون عن قلقهم من مغبة قرار تأجيل طرح فيستا على مبيعات الكمبيوتر

أثار إعلان شركة مايكروسوفت عن قراراها بتأجيل طرح نظام تشغيلها ويندوز فيستا إلى شهر يناير المقبل، موجة من الذعر بسبب خوفهم من تأثير هذه الأخبار على مبيعات الكمبيوتر.

فلقد أعرب العديد من المحللين عن قلقهم من أن يدفع تأجيل طرح نظام التشغيل ويندوز فيستا، المستهلكين إلى الانتظار حتى طرحه بالأسواق قبل شراء أي أجهزة كمبيوتر جديدة حتى لا يضطرون إلى إجراء التحديث بأنفسهم. ويعني تحول هذه المخاوف إلى حقيقة إصابة مبيعات شركات مثل ديل وHP خلال موسم الكريسماس في مقتل.

ولقد ظهرت بوادر هذه الكارثة بالفعل على أسهم الشركات التقنية في بورصة ناسداك بعد أن انخفضت بنسبة نصف في المائة إثر إعلان شركة مايكروسوفت.

هذا ولقد أبدى بعض المحللين اندهاشهم من إعلان شركة مايكروسوفت بالتأجيل قبل ستة أشهر كاملة من تاريخ طرح ويندوز فيستا الأصلي. وحسب تصريح العديد من المحللين، لم يأتي إعلان التأجيل مفاجئًا لهم واضعين في اعتبارهم تاريخ شركة مايكروسوفت الطويل وأنها ليست أول مرة تؤجل طرح أحد منتجاتها.

يذكر أن تأجيل طرح ويندوز فيستا لن يكون له أي تأثير على المستخدمين من الشركات، لأنهم في جميع الأحوال سينتظرون بضعة أشهر بعد طرح المنتج بالأسواق قبل شرائه. أما الخوف كل الخوف فمن التأثير على سوق المستهلكين العاديين، الذي سيترك التأجيل عليه أثرًا ملحوظًا بالإضافة إلى الشركات التي تستخدم أنظمة تشغيل قديمة مثل ويندوز 2000 حيث سيتعرضون لضغوط كبيرة للتحديث في أقر وقت ممكن.

هذا واقترح بعض المحللين قيام شركة مايكروسوفت بطرح إصدارات دعم للحد من الآثار السلبية المتوقعة لتأجيل نظام التشغيل ويندوز فيستا.

  • 2029
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE