×
×

مايكروسوفت تعتزم مقاضاة كل من تسول له نفسه الاحتيال على مستخدمي الإنترنت

أعلنت شركة مايكروسوفت أنها سترفع دعاوى قانونية ضد ما يزيد عن 100 جماعة من جماعات العمليات الاحتيالية التي تهدف إلى استدراج مستخدمي البريد الإلكتروني للكشف عن كلمات المرور أو تفاصيل بطاقات الائتمان من أجل استخدامها في عملياتهم الاحتيالية.

هذا ومن المقرر أن ترفع هذه الدعاوى في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط في غضون الثلاثة أشهر القادمة. وستستهل شركة مايكروسوفت القضايا التي قررت رفعها بـ 53 قضية هذا الشهر في كل من بريطانيا وألمانيا وفرنسا والسويد وأسبانيا والنمسا والمغرب ومصر وتركيا.

وتأتي هذه الخطوة ضمن حملة كبرى شنتها شركة مايكروسوفت لمكافحة العمليات الاحتيالية بمختلف أشكالها والتي تتخذ من الإنترنت وسيلة لها وذلك تفاديًا لزعزعة ثقة المستخدمين في الإنترنت.

وعلى الرغم من أن مثل هذه العمليات ليس لها أي تأثير مباشر على برامج مايكروسوفت، إلا أن هذه المجموعات التي تدبر مكائد احتيالية للتغرير بالمستخدم، كبدت شركة مايكروسوفت 250 مليون جنيه إسترليني سنويًا في بريطانيا وحدها. وذلك بسبب ارتباط مثل هذه المجموعات بجرائم انتهاك حقوق ملكية البرامج وسرقتها. كما تخشى شركة مايكروسوفت أيضًا أن تنفر مثل هذه الجرائم المستخدمين من استخدام الإنترنت ومن ثم سيؤثر ذلك على مبيعات أجهزة الكمبيوتر.

يذكر أنه على صعيد آخر، قامت شركة أمريكا أون لاين منذ أسبوعين برفع دعاوى ضد 30 مجموعة احتيالية في الولايات المتحدة الأمريكية مطالبة بتعويضات قدرها 18 مليون دولار أمريكي.

  • 1448
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE