×
×

“مؤتمر أكاديمية سيسكو 2006” يجدد التزام “سيسكو سيستمز” بتطويرالمهارات تقنية في المغرب

أعلنت “سيسكو سيستمز” اليوم أن 200 مغربي، بينهم ما يزيد على 44% من النساء، قد أنهوا دورة “خبير شبكات معتمد من سيسكو”(CCNA) التي تأتي في إطار برنامج أكاديمية سيسكو للشبكات”. جاء ذلك خلال “مؤتمر أكاديمية سيسكو 2006″، الذي أقيم اليوم (16 مارس 2006) في فندق “حياة ريجنسي” بالدار البيضاء.

ويتسم هذا المؤتمر بأهمية خاصة، حيث استعرض مراحل تطور مناهج ومساقات “أكاديمية سيسكو للشبكات”، وسلط الضوء على أساليب التدريب الجديدة، كما أتاح للمشاركين فرصة كبيرة للتواصل مع مدربي وخبراء سيسكو وتبادل الأفكار ووجهات النظر معهم مباشرة.

ومنذ سبتمبر 2004، دخلت “سيسكو سيستمز” في شراكات عديدة مع “صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة- اليونيفيم” UNIFEM و”الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية” USAID و”وزارة التعليم الوطني” و”وزارة الدولة للتعليم المهني”. وتأتي هذه الشراكات في إطار الجهود الحثيثة التي يبذلها صندوق اليونيفيمUNIFEM لتعزيز مساهمة المرأة في مختلف القطاعات من خلال تفاعلها المباشر في قطاعات محددة، وتحديد القطاعات الاقتصادية المتنامية كقاعدة يمكن من خلالها للمرأة أن تكون عضوا فاعلا ومنتجا في سلسلة العمل الإنتاجية.

وتنسجم استراتيجية “صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة- اليونيفيم”UNIFEM مع استراتيجية التعليم التي تتبعها “الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية”USAID في المغرب والتي تهدف إلى تحسين وتطوير مهارات وكفاءات القوة العاملة من الشباب لجعلهم أكثر فعالية بما يتناسب واحتياجات سوق العمل المتسارع النمو.

وقال سالم صبار، من “صندوق الأمم المتحدة الإنمائي للمرأة- اليونيفيم” UNIFEM: “يعمل صندوق اليونيفيم، الذي يهدف إلى تمكين المرأة اقتصادياً وسياسياً في مختلف أنحاء العالم، من منطلق أن تقنية المعلومات والاتصالات تلعب دوراً محورياً في توفير نشاطات اقتصادية ناجحة تتيح للمرأة المغربية الوصول إلى تقنية المعلومات والحصول على التعليم واكتساب المهارات المناسبة. ولا يسعنا في هذه المناسبة إلا أن نعرب عن اعتزازنا بالشراكة وعلاقة التعاون التي تربطنا مع “سيسكو سيستمز” و”الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية”USAID والحكومة المغربية، لاستقطاب أعداد كبيرة من المغاربة وتشجيعهم على المشاركة في هذا البرنامج المبتكر. ومن هنا، فإننا نحرص على توفير أرقى مستويات التدريب لردم الهوة بين دور الرجال والنساء في التنمية”.

ومن جهته، قال مارك دي سيمون، نائب رئيس “سيسكو سيستمز” في الشرق الأوسط وأفريقيا: “نجحت المملكة المغربية في تحقيق أسرع نسبة نمو فيما يتعلق بعدد الطلبة المشاركين خلال العام الفائت، وأفضل مستوى أداء في المنطقة خلال العام الجاري، بعد أن شهدت أعلى نسبة خريجين. فقد ارتفع عدد الطلاب المشاركين إلى 1962 هذا العام مقارنة بـ 500 طالب في عام 2005. وبناء على ذلك، تعتزم ’سيسكو سيستمر‘ طرح مساقات متطورة أخرى على المستوى الجامعي ومستوى التدريب المتخصص”.

وقال ياسر القاضي، مدير عام سيسكو سيستمز في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “لقد أوضحت هذه المبادرة أهمية برنامج الأكاديمية ودوره في تمكين الطلاب من تعزيز مهاراتهم ومعلوماتهم في مجال تقنية المعلومات بما تساعدهم في الحصول على مستوى مناسب من الكفاءة لتحديد احتياجاتهم، مما سيتيح لهم فرص أفضل للحصول على الوظيفة المناسبة في سوق العمل”.

ويوجد في المغرب حالياً 43 أكاديمية محلية وإقليمية توفر “برنامج أكاديمية سيسكو للشبكات” واستطاع هذا البرنامج أن يستقطب 1962 مشاركاً، بينهم 702 امرأة. ومن هذه الأكاديميات “المدرسة المحمدية للمهندسين” و”المعهد العالي للإعلام والاتصال (ISIC) و”المدرسة الوطنية العليا للمعلوماتية وتحليل النظم”.

  • 4376
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE