×
×

مايكروسوفت تؤكد أن إنشاء منفذ خلفي بأنظمة تشغيلها أمر لا يمكن أن يحدث أبدًا

نفت شركة مايكروسوفت الشائعات والأقاويل التي انتشرت مؤخرًا بخصوص اعتزامها على إنشاء منفذ خلفي بنظام تشغيلها المتوقع طرحه قريبًا ويندوز فيستا ليتسنى للحكومات الوصول إلى الملفات الخاصة الموجودة على كمبيوتر المستخدم مؤكدة أن هذا أمر غير مقبول ولم ولن ولا يمكن أن تقوم به شركة عريقة مثل شركة مايكروسوفت.

هذا ولقد انتشرت هذه الشائعات إثر قيام هيئة الإذاعة البريطانية بنشر خبر في فبراير الماضي حول المخاوف التي أعربت عنها الحكومة البريطانية من تقنيات التشفير الجديدة التي طورتها شركة مايكروسوفت في نظام التشغيل ويندوز فيستا BitLocker اعتقادًا منها إنها ستقف حجر عثرة في وجه الجهود التي تبذلها السلطات لمكافحة العمليات الإرهابية. وأضاف التقرير أن هناك محادثات تجرى الآن بين الحكومة البريطانية وشركة مايكروسوفت بخصوص هذا الموضوع.

وعلى الرغم من أن شركة مايكروسوفت لم تنفي إجراء محادثات مع الحكومة البريطانية، إلا إنها أكدت أن هذه المحادثات لا تدور حول إنشاء منفذ خلفي بالنظام بل حول استعلام الحكومة البريطانية عن التقنية الجديدة في محاولة منهم للاستعداد لهذه التقنية الجديدة.

يذكر أن تقنية BitLocker الجديدة من شأنها تعزيز أمان النظام وضمان عدم الكشف عن البيانات المخزنة على أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام التشغيل ويندوز فيستا إذا ما حاول أحد التسلل إلى الجهاز. علاوة على ذلك، ستمنع تقنية BitLocker الجديدة تثبيت أي برامج على جهاز المستخدم بدون الحصول على موافقة المستخدم أولاً.

  • 1436
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE