×
×

الحكومة المصرية تعتمد تنفيذ مشروع نيباد الرائد للمدارس الإلكترونية

وقَّعت الحكومة المصرية اليوم مذكرة تفاهم مع اتحاد الشركات الذي ترأسه شركة أوراكل لتطوير كل ما يتعلق بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) من أجهزة وبرامج ومواد رقمية، بالإضافة إلى تطوير معلمي تكنولوجيا المعلومات والاتصالات داخل المدارس الثانوية. وتعتبر مصر بذلك الدولة الخامسة، بعد غانا، التي اعتمدت تنفيذ المشروع تحت رعاية اتحاد الشركات الذي ترأسه شركة أوراكل.

وتشكل هذه الاتفاقية جزءًا لا يتجزأ من مشروع نيباد الرائد للمدارس الإلكترونية الذي يمثل إحدى مبادرات لجنة نيباد الإلكترونية المعنية بالشؤون الأفريقية. ويستهدف مشروع نيباد الرائد للمدارس الإلكترونية إنشاء ست مدارس إلكترونية تابعة للنيباد في كل دولة مشاركة، وتتم مراقبة وتقييم مدى تأثير وفعالية هذه المدارس الإلكترونية بحيث يمكن بعد ذلك نشر مبادرة نيباد للمدارس الإلكترونية على نطاق أكبر في كل أنحاء القارة الأفريقية.

وسوف يبدأ اتحاد الشركات الذي ترأسه شركة أوراكل في تنفيذ المشروع في ثلاث مدارس على مستوى جمهورية مصر العربية بدءًا من مارس 2006 وهذه المدارس هي مدرسة الغرفة التجارية الثانوية ببورسعيد ومدرسة صبيح الثانوية بالشرقية ومدرسة الوسام التجريبية بالجيزة.

ويتكون اتحاد الشركات الذي ترأسه شركة أوراكل، كبرى الشركات العاملة في مجال برمجيات المؤسسات في العالم، من الشركات التالية: Mustek وSentech وSES Astra وMultichoice Africa وIntel وCompuTainer وLearnthings وFujitsu-Siemens Computers وDHL وXerox وCambridge-Hitachi وMarkbook وEvalunet.

ومن الجدير بالذكر أن الهدف من مبادرة نيباد للمدارس الإلكترونية هو توفير متطلبات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجهزة ومهارات ومعارف لطلاب المدارس الابتدائية والثانوية بما يساعدهم على استغلال المعرفة في تحقيق منافع اقتصادية؛ كما تهدف المبادرة إلى تحسين الثقافة الصحية ومساعدة المعلمين على استخدام وسائل تكنولوجيا المعلومات والاتصالات كأدوات للارتقاء بمستوى التدريس والتعلم، كما تسعى المبادرة إلى تزويد مديري المدارس بمهارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات التي من شأنها أن تسهم في رفع مستوى كفاءة الإدارة بالمدارس.

وقد تحدث عاطف حلمي، المدير العام لشركة أوراكل إيجبت، في حفل الافتتاح الذي انعقد في القاهرة مؤكدًا على أن الشراكة القائمة بين الحكومة والشركات في قارة أفريقيا أصبحت المحور الرئيسي لتنمية القادة، حيث قال: “إن التزامنا بتنفيذ مبادرة نيباد للمدارس الإلكترونية على أرض مصر هو امتداد لسعينا المتواصل نحو دعم عملية تطوير المهارات في المدارس التي تعد أساس التنمية الاقتصادية المستدامة”، ثم استطرد قائلاً: “واليوم نخطو معًا الخطوة الأولى الهامة في سبيل تحقيق هذا التطوير”.

  • 4350
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE