×
×

الشرطة الفرنسية تتخلى عن الإنترنت أكسبلورر

أفادت وكالة رويترز أن الشرطة الفرنسية تعتزم التخلي عن متصفح الإنترنت إنترنت أكسبلورر الذي تنتجه شركة مايكروسوفت وستتبنى في مقابل ذلك متصفح الويب فايرفوكس الخاص بشركة موزيلا.

ووفقًا لما ورد عن وكالة رويترز فقد تم تحويل ما يقرب عن 70,000 جهاز كمبيوتر تابع للشرطة الفرنسية إلى متصفح فايرفوكس وعميل البريد الخاص به، وقد علق اللواء كريستيان براشيت على هذه الخطوة من قبل الشرطة قائلاً لوكالة رويترز: “إن متصفح فايرفوكس يمتاز بأنه أكثر اعتمادية وأمان، هذا إلى جانب إمكانية تشغيله مع خدمات الدولة الأخرى.”

ومن المتوقع أن تنتهي عملية الانتقال بنهاية هذا العام، وقد تم اختيار متصفح فايرفوكس لأنه يعتمد على معايير رابطة الشبكة المعلوماتية العالمية، ولأنه يعمل بشكل جيد مع أنظمة مايكروسوفت وماك ولينكس.

والجدير بالذكر أن متصفح فايرفوكس قد تمكن حتى الآن من الاستحواذ على ما يقرب من 18% من سوق المتصفحات في فرنسا، وذلك وفقًا لدراسة أجرتها شركة XiTi.

ويأتي هذا التحول في إطار قرار الشرطة الذي اتخذته العام الماضي للتحول إلى المصادر المفتوحة في كافة أجهزة الكمبيوتر الخاصة بها بدلًَا من أنظمة مايكروسوفت، ومن المتوقع أن توفر الشرطة بموجب هذا التحول إلى المصادر المفتوحة ما يقرب عن 2 مليون يورو (3.2 مليون دولار) في السنة، وهي تكلفة شراء تراخيص برنامج MSOffice وذلك وفقًا لما صرح به كولونيل نيكولاس، نائب رئيس قسم تكنولوجيا المعلومات التابع للشركة لوكالة رويترز.

  • 1955
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE