×
×

“الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة” توقع مذكرة تفاهم مع “مجموعة دبي للجودة”

وقّعت “الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة” في دبي, المؤسسة التعليمية الرائدة في مجال توفير خدمات التعليم الإلكتروني في مجال إدارة الجودة الشاملة في منطقة الشرق الأوسء مذكرة تفاهم مع “مجموعة دبي للجودة”، حيث ستستخدم المجموعة كافة الكتب والمراجع التي تبحث في إدارة الجودة الشاملة الصادرة عن مركز التعريب والنشر التابع للكلية. وسيساهم هذا التعاون في دعم الرؤى الطموحة المشتركة بين الطرفين والتي تهدف إلى ترسيخ أنظمة الجودة في مختلف مؤسسات القطاعين العام والخاص في دولة الإمارات.

وبموجب الإتفاقية، ستقوم “الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة” بتزويد “مجموعة دبي للجودة” بكافة الكتب الصادرة عن مركز التعريب والنشر التابع لها والمتخصصة في مجال إدارة الجودة. كما أنها ستنظم العديد من المنتديات لأعضاء المجموعة وقطاع الأعمال لإطلاعهم على مختلف البرامج التي توفرها.

من جهة أخرى، ستكون “الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة” عضواً في “مجموعة دبي للجودة”، الأمر الذي سيسمح لها بالمشاركة في المنتديات والمؤتمرات التي تنظمها المجموعة وتقديم فكرة واضحة من خلال هذه الفعاليات عن برامج الكلية الأكاديمية التخصصية.

وقال عبد القادر عبيد علي، رئيس مجلس إدارة “مجموعة دبي للجودة”: “نضع في سلم أولوياتنا توفير القاعدة المناسبة التي تتيح تبادل المعلومات بين مختلف مؤسسات قطاع الأعمال. ويعد استخدامنا لكتب إدارة الجودة الصادرة عن مركز التعريب والنشر التابع للكلية الإلكترونية للجودة الشاملة أداة إضافية تساعدنا على تحقيق أهدافنا. وتعتبر هذه الكتب أكثر المراجع الصادرة باللغة العربية شمولية في إدارة الجودة الشاملة والمواضيع المتعلقة بالجودة، ما سيساعدنا على تعزيز مبادىء الجودة الشاملة في مؤسسات القطاعين العام والخاص في الإمارات”.

وقال الدكتور منصور العور, مدير “الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة” في دبي: “يتزايد الإهتمام بتبني مبادىء إدارة الجودة الشاملة في المنطقة بشكل ملحوظ. ويشير تعاوننا مع مختلف مؤسسات القطاعين العام والخاص إلى تحول بيئات العمل الحالية إلى الإعتماد بشكل أساسي على مبادىء الجودة الشاملة. ويسرنا التعاون مع “مجموعة دبي للجودة”، التي مهدت الطريق لتأسيس أنظمة للجودة الشاملة ضمن قطاع الأعمال في دولة الإمارات. وستعتمد المجموعة على الكتب الصادرة عن مركزنا كمراجع باللغة العربية، حيث سيساهم هذا الإجراء في دعم جهودها في تعزيز مبادىء إدارة الجودة في مختلف القطاعات”.

وأضاف الدكتور العور: “سنعمل جنباً إلى جنب مع “مجموعة دبي للجودة” لتحقيق الرؤى المشتركة والرامية إلى نشر وتطبيق مبادىء الجودة الشاملة بين مختلف شرائح المجتمع. ونتطلع إلى تعزيز تعاوننا مع المجموعة من خلال تزويدها بالدعم اللازم على الصعيدين التعليمي والتخصصي. وتعد كليتنا مؤسسة تعليمية رائدة في مجال إدارة الجودة الشاملة، حيث نحرص على العمل الجاد من أجل نشر وتعزيز أفضل الممارسات في مختلف الدوائر الحكومية ومؤسسات الأعمال في المنطقة”.

وتوفر الكلية الإلكترونية للجودة الشاملة فرص تطوير وتعليم متميزة لكافة الأفراد الراغبين بالتخصص في إدارة الجودة وللمهتمين في تطبيقها وإدارتها. وتعد الكلية الأولى من نوعها في العالم، حيث تم تأسيسها بهدف تضافر الخبرات من أجل توفير برامج تعليم إلكتروني تعتمد أعلى المقاييس العالمية وتبحث في موضوع إدارة الجودة الشاملة لمختلف شرائح المجتمع وموظفي القطاعين العام والخاص في المنطقة.

  • 4216
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE