×
×

مجلس المستهلكين النرويجي يتهم أي تيونز بانتهاكه قانون مراقبة السوق

اتهم مجلس المستهلكين في النرويج متجر الموسيقى أي تيونز التابع لشركة أبل بانتهاكه قانون المراقبة على السوق الخاص بالدولة، وقد طالبت المسئول عن التحقيق من الشكاوى التدخل نيابة عن مشتري الموسيقى الرقمية.

ووفقًا لموقع Theregister فإن مجلس المستهلكين النرويجي يعتبر أي تيونز غير ملتزم بالقانون في العديد من المجالات. في بادئ الأمر يعتقد المجلس أن هناك العديد من الشروط واللوائح التي يفرضها المتجر لصالحه و ليس لصالح المستهلك، على سبيل المثال، يمكن لأي تيونز تغيير الشروط واللوائح التي تتحكم في الموسيقى بعد أن يتم بيعه. وهذا يعتبره المجلس “انتهاكًا للمبادئ الأساسية في قانون التعاقد بين المتجر والمستهلك.”

إلى جانب هذا يتهم المجلس أي تيونز بمنعها المستهلكين من المطالبة بتعويض عن أي خسارة يتعرضوا لها في حالة أن نتج عن أي تيونز اختراق أمني يمكن استغلاله من قبل المخترقين أو بواسطة أي برنامج ضار، وهي مشكلة تابعنها جميعًا بين شركة سوني بي أم جي والمستهلكين.

والأهم من ذلك فإن المستهلك مجبر على تنزيل هذه الأغاني فقط على جهاز الأي بود (iPod) من إنتاج شركة أبل، وأي محاولة لتشغيل الموسيقى على مُشغلات ملفات موسيقية أخرى يستلزم إزالة حزمة الحماية الخاصة بالأغنية، وهي خطوة ممنوعة وفقًا للشروط واللوائح، ويعتبر المجلس هذا مخالفًا لقانون حقوق النسخ والذي ينص على الاستخدام العادل.

من جانبها صرح متجر أي تيونز أنه يعمل في أوروبا وفقًا للقانون الإنجليزي، وردًا على هذا قال المجلس أنه بما أن أي تيونز متواجدة في النرويج وتزاول نشاطها داخل الدولة، فيجب عليها عدم انتهاك قانون مراقبة السوق الخاص بها.

  • 1936
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE