×
×

كينيث لاري يستخدم الويب للتأثير على الرأي العام

نشر موقع Zdnet.com قيام كينيث لاري، المدير السابق لشركة إنرون بناءًا على توجيهات ونصائح فريق الدفاع الخاص به باللجوء إلى الإنترنت لشحذ التأييد له ومحاولة إقناع الناس بمصداقيته. ومن المتوقع أن يمثل كينيث لاري أمام المحكمة في ولاية هيوستن في 30 يناير بعد أن وجهت إليه تهماً جنائية تتعلق بالفضائح المالية التي كانت وراء انهيار شركة الطاقة العملاقة انرون عام 2001.

وقد تم تعزيز الموقع الخاص به بقائمة عريضة من الجوائز والخدمات الاجتماعية، فعلى سبيل المثال حصل لاري على لقب “الأب الروحي لهذا العام” من قبل مجموعة اجتماعية محلية، هذا إلى جانب ارتباط اسمه بالعديد من الكنائس المحلية إلى جانب المنظمات السياسية.

وقد صرح مايكل رامسي، المحامي المسئول عن الدفاع عن لاري لوكالة رويترز قائلاً: “نحن فخورين بلاري، فالسيد لاري لديه سجل حافل بالمسئوليات المدنية والخدمات والأعمال الخيرية.”

وقد طالب محاموا لاري وسكيلينك المتورط معه في هذه القضية بنقل المحاكمة إلى ولاية فونيكس أو دينفير نظرًا للتحامل الشديد ضدهما، حيث يحمل ما يقرب عن 80% من هيئة المحلفين أراء سلبية ضد المدعي عليهما.

وقد جاءت هذه الخطوة من قبل فريق الدفاع الخاص بلاري في محاولة للتأثير على الرأي العام، وذلك لمواجهة أي محاولات لتحريف الحقائق من قبل الإعلام. وقد اشتمل الموقع على جميع ملفات المحكمة المقدمة من قبل المحامين، إلى جانب التغطية الإعلامية للمؤتمرات الصحفية، بالإضافة إلى وجود رابط لعنوان البريد الإلكتروني الخاص بلاري.

هذا ويعد استخدام الإنترنت كجزء من استراتيجية الدفاع عن المتهم جديدة من نوعها. وقد صرح رامسي المحامي الأول لكينيث لاري والذي مارس المحاماة لما يقرب من 40 عام لوكالة رويترز أن هذه هي أول مرة يقوم باستخدام موقع ويب للدفاع عن موكل.

وبالنظر إلى الجانب المادي، يُعد استخدام مواقع الويب للوصول والتأثير على الرأي العام لا يكلف شيء بالمقارنة بميزانية الدفاع التي ستصل إلى 20 مليون دولار.

ولكن مع وجود أدلة دامغة تدين لاري، قد لا يكون لمثل هذا الموقع الكثير من الفعالية، فكل ما يدور خارج المحكمة لن يكون له انعكاس على طريقة تداول القضية.

  • 1906
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE