×
×

موقع أيه إم إي إنفو يقدم لمستخدميه “الصحيفة الشخصية”

يقدِّم مركز الإعلام MediaCentre في موقع أيه إم إي إنفو AME Info الحلَّ الأمثل لمشكلة تراكم وتزاحم الأخبار والمعلومات من خلال مساعدة مستخدميه ومتصفحيه على تتبع الأخبار التي يريدونها بالفعل وعرضها في صفحة مركزية واحدة، وهو ما يمثل بالفعل “صحيفة شخصية” فريدة من نوعها على الإنترنت.

ويتم نقل الأخبار التي يحدِّد المشترك مصادرَها مسبقاً إلى صفحته بطريقةٍ تلقائيةٍ، وقد تم تصميم هذه الصفحة بشكل يسهِّلُ عليه أن يتصفحَ أحدث المواد المُجمَّعة من مصادره المفضلة. ويمكن للمستخدمين أن يسترجعوا الأخبار والمواد التي يريدونها دونَ غيرها، وهذا حتماً سيوفر عليهم وقتهم وجهدهم.

ويقول كلاوس لوفجرين، الرئيس التنفيذي لموقع أيه إم إي إنفو AME Info تعليقاً على إطلاق الخدمة الجديدة: “بدلاً من أن يتفقد مشتركونا مواقعهم المفضلة مراراً وتكراراً لتحديث الأخبار والمواد التي تهمهم، فإنه يمكنهم أن يوكلوا هذه المهمة إلى مركز الإعلام MediaCentre في موقع أيه إم إي إنفو AME Info”.

ويضيف قائلاً: “وسواء كان مشتركونا مهتمين بمطالعة المواقع الإخبارية أو قراءة المُدَّونات الشخصية لأصدقائهم أو المواد الصوتية التي يمكن تنزيلها من الإنترنت وتحميلها على المشغِّلات الرقمية، فإن موقع موقع أيه إم إي إنفو AME Info يقوم بتحديث المحتوى الذي يختارونه، علماً بأن هذه الخدمة مجانية تماماً”.

هذا وقد أطلق موقع أيه إم إي إنفو AME Info اسم “مركز الإعلام” على هذه الخدمة لأن ما يرصده يتعدى حدود المقالات الصحفية النصية، إذ أنه يرصد أيضاً المواد الصوتية التي يمكن تنزيلها من الإنترنت وتحميلها على المشغِّلات الرقمية، والمواد المرئية وغيرها.

كما يمكن استخدام هذه الخدمة لرصد أخبار مختارة مُجمعة في مواقع معينة مثل Google News. وببساطةٍ مطلقةٍ، يتعين على المستخدمين أن يدخلوا الكلمات الرئيسية التي تهمهم، مثل “السياحة في قطر” على سبيل المثال، وعندئذ يتم تلقائياً تحميل كافة المقالات والصفحات ذات الصلة إلى صفحاتهم.

ويمكن للمستخدمين والمتصفحين، أيضاً، أن يضيفوا “قائمة المراقبة” Watchlist الخاصة بموقع أيه إم إي إنفو AME Info إلى صفحة مركز الإعلام، وعندئذ سيتم تحديث كافة أقسام الأخبار التي يختارونها في الموقع نفسه.

ومن الجدير بالذكر أن مركز الإعلام التابع لموقع أيه إم إي إنفو AME Info مبني على التقنية المعروفة باسم RSS التي تزداد شعبيتها يوماً بعد آخر في الإنترنت. وتقوم مواقع الويب بتمكين تقنية RSS فيما يتعلق بموادها، وهذا يجعل من الممكن نقل أخبارها موادها وتجميعها في موقع آخر. وبهذه الطريقة يمكن للقراء أن يطلعوا على الأخبار المأخوذة من مئات مواقع الويب في موقع واحد.

وختم لوفجرين تعليقه بالقول: “مما لا شك فيه أن الأخبار المُجمَّعة هي خدمة المستقبل. إذ أنها تمكن المستخدمين من الوصول إلى المحتوى الذي يهمهم ويبحثون عنه بسرعةٍ وسهولةٍ مطلقةٍ”.

  • 4158
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE