×
×

نورتل تنضم إلى مبادرة “حاسب محمول لكل طفل”

أعلنت نورتل عن إنضمامها لمبادرة “حاسب محمول لكل طفل” OLPC. OLPC هي عبارة عن مؤسسة لا تهدف للربحية، تم تأسيسها مسبقا في هذا العام من قبل نيكولاس نيجروبونتي و أعضاء جامعيون آخرون من مختبر الميديا في MIT (معهد ماساتشيوستس للتقنية). تهدف OLPC لوضع التقنية بين أيدي الأطفال بتكلفة ملائمة، مما يساعد على ردم “الهوة الرقمية”، وهي تقوم الآن بمحادثات مع الحكومة المصرية تهدف إلى توسيع المبادرة لتصل إلى هناك.

قال رامين عطاري، نائب الرئيس، نورتل الشرق الأوسط: “إننا نأمل بأن نلعب دورا حقيقيا في توسيع هذه المبادرة لتصل إلى الشرق الأوسء و ذلك من خلال مصر بشكل أولي” و أضاف قائلا: “إننا نعتقد بأنها خطوة مهمة و ممكنة نحو الأمام، و هي خطوة من العديد من الخطوات، في توجيه الحاجة لبناء مجتمعاتنا المتواصلة في المنطقة”.

قال نجروبونتي رئيس مجلس إدارة OLPC: “إن هدف OLPC هو جذب الأطفال بشكل فعلي نحو التعليم. سيكون الحاسب المحمول الذي تبلغ كلفته 100 دولار ملكا لكل طفل و سوف يصبح جزءا من حياته أو حياتها، داخل المدرسة أو خارجها، للدراسة أو للعب. ومن خلال التزويد بالإتصال بالإنترنت وبأدوات التفكير، سيكون للطفل فرصة التعرف على التعليم ذاته. وبفضل ذلك سيمتلك كل الأطفال في المدرسة حواسب محمولة، مما يؤدي لتكوين مجتمع متواصل”.

من خلال انضمام نورتل، التي هي راع لمختبر الميديا من خلال برنامجها التفاعلي الجامعي، إلى OLPC، فستوسع من خلال ذلك علاقتها الطويلة الأمد مع المختبر. وكشركة عضو، فإن نورتل سوف تقوم بتقديم رسوم سنوية لتمويل مبادرة “حاسب محمول لكل طفل” OLPC.

إن هدف OLPC هو تطوير حاسب شخصي فعال وذلك لتقديم أداة تعليم مبتكرة للتفاعل المستقل لأكبر عدد من الأطفال في العالم – و خاصة هؤلاء في الدول النامية – و لإحداث تغيير أساسي في تقديم المعلومات لطلاب المدارس في العالم.

وبحسب OLPC فإن هذا الحاسب المحمول، الذي هو الآن في مراحل التطوير الأولية، سيصمم ليكون بحجم الدفتر المدرسي وسيستخدم إمكانيات الشبكة اللاسلكية للسماح للأطفال بالتفاعل مع بعضهم البعض والوصول إلى الإنترنت وموارد المجتمع. ومن المتوقع أن يتم رفع مستوى الإمكانيات اللاسلكية المتواجدة في الحاسب والتي تدعم واي فاي والصوت عبر بروتوكول الإنترنت VoIP، حيث سيستخدم كحاسب تقليدي وكتاب إلكتروني وجهاز ألعاب محمول وكتلفازأيضا.

وبحسب OLPC أيضا، فإن الوكالات الحكومية في كل من الأرجنتين ونيجيريا والبرازيل وتايلاند والصين ومصر والهند تجري مباحثات تمهيدية مع OLPC لتوزيع الحواسب المحمولة التي تبلغ تكلفتها مئة دولار من خلال برامج موجهة في كل بلد من تلك البلدان.

إن التشارك مع OLPC سوف يعيد تعزيز مبادرة نورتل “ربط المجتمع” للمساعدة على تحسين مستوى التعليم والرعاية الصحية و التجارة في الأسواق النامية. تسعى نورتل لتطوير المجتمعات التي يكون لديها القليل أو لا يكون لديها على الإطلاق بنية هيكلية وإمكانيات خاصة بالإتصالات، وهي ملتزمة بالمضمون الرقمي والإجتماعي في الأسواق النامية.

قال مارثا بيجار، رئيس منطقة الكاريبي و أمريكا اللاتينية وحلول الأسواق النامية، في نورتل: “لدى نورتل إيمان ثابت في قوة تقنية الإتصالات لتحسين حياة الأشخاص في كافة أنحاء العالم. إن رعايتنا لمبادرات كمبادرة OLPC “حاسب محمول لكل طفل” سوف تساعد على تحديد بعض من التحديات الأساسية في الأسواق النامية” و أنهى حديثه قائلا: “إننا نؤمن بأن التقنية اللاسلكية واسعة النطاق سوف تكون الجسر الذي يربط المجتمعات الغير مترابطة اليوم. لقد تم رفع مستوى هذه التقنيات لتحديد الفجوة الرقمية بين الأسواق المتطورة و النامية”.

ما زال أكثر من مليار شخص عالميا دون ربط بخدمات الإتصالات الأساسية و 800,000 مجتمع ليس لديها أي اتصالات عالمية أو شبكات خاصة بالبيانات، و ذلك طبقا لإحصائيات إتحاد الإتصالات العالمي. (المصدر: إتحاد الإتصالات العالمي، مايو 2004 و يونيو 2005).

  • 4128
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE