×
×

“تراكر ميدل إيست” تطلق نظاماً متطوراً لتتبع حركة وسائط النقل في أسواق المنطقة

أعلنت “تراكر ميدل إيست” (Trakker Middle East), الشركة المشتركة التي تم إطلاقها مؤخراً في أبوظبي, عن إطلاقها لحزمة منتجات تعتمد نظام “سي تراك” (C-Track) لتتبع حركة السيارات الذي يحظى بشهرة عالمية واسعة, في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي والشرق الأوسط, وذلك لتلبية إحتياجات المنطقة المتزايدة في مجال إدارة وسائط النقل وتحديد موقعها. وتم تصميم هذا النظام المبتكر, الذي يعتمد على تقنيتي الـ”جي. بي. أس.” (GPS) و”جي. أس. أم.” (GSM) والذي يقدم الخدمات للعملاء من خلال مركز للإتصال على مدار الساعة, من قبل شركة “ديجيكور” (DigiCore) في جنوب أفريقيا.

وخلال مؤتمر صحفي عُقد يوم أمس (الأحد 18 ديسمبر/كانون الأول 2005) في فندق الميريديان في أبوظبي للإعلان عن إطلاق هذه النظام قال نعيم عبد الهادي, مدير عام شركة “تراكر ميدل إيست”: “سيساهم هذا النظام المتطور في تعزيز قطاع النقل الذي يشهد تطوراً كبيراً في منطقة الخليج بشكل عام ودولة الإمارات بصفة خاصة, حيث أنه يتيح المجال أمام مالكي وسائط النقل لمراقبتها والتحكم بها بشكل أفضل. وتكتسب الأنظمة المعلوماتية حالياً أهمية كبيرة ليس فقط على صعيد الأعمال وحسب, وإنما في مختلف أنشطة الحياة اليومية. وتعتبر خدمات إدارة وسائط النقل وتحديد موقعها حاجة ضرورية لأي نوع من الأعمال. ويتزايد الطلب بشكل مستمر لإعتماد أنظمة مبتكرة مثل “سي تراكر. ومما لا شك فيه, أن تجربتنا في باكستان على مدى الأعوام الستة الماضية ساهمت في تعزيز أعمالنا. ونتطلع إلى توفير مفهوم تجاري جديد في الخدمات التي نوفرها لعملائنا. ومن خلال إعتماد نظام “سي تراك” يمكن لمالكي السيارات مراقبتها والإطمئنان عليها بشكل متواصل”.

وقال علي جميل, المدير التنفيذي لشركة “تراكر” الخاصة –باكستان وعضو مجلس إدارة “تراكر ميدل إيست”: “تشهد خدمات إدارة وسائط النقل في المنطقة نمواً كبيراً, الأمر الذي أدى إلى قفزة نوعية في قطاع الإستيراد والتصدير والنقل والشحن والخدمات اللوجستية والتوزيع وخدمات التزويد فضلاً عن التوسع الكبير في المنافذ الجوية والبحرية في الإمارات. ويعد “سي تراك” نظاماً مبتكراً يحقق وفورات إقتصادية بالنسبة للشركات والأفراد على حد سواء ويلبي إحتياجاتهم فيما يتعلق بإدارة وسائط النقل وتتبع حركتها”.

وتوفر شركة “تراكر ميدل إيست” البرنامج الجديد “سي تراك” ضمن حزمتين مصممتين على نحو متميز لتلبية الإحتياجات النوعية للعملاء. ويشكل “سي تراك” شاشة كمبيوتر يتم تركيبها في المركبات ومتصل مع نظام “جي. بي. أس.” من خلال نظام رقمي يحدد موقع العربات بالنسبة لخطوط العرض والطول ومن ثم يتم نقل هذه المعلومات عبر شبكة الـ”جي. أس. أم.” ووضعها ضمن خريطة رقمية. وتتم هذه العملية عبر نظام “سي تراك” بالإضافة إلى مجموعة من الخدمات. ويمكن للعملاء حالياً الإشتراك في هذه الخدمة بعد تركيب نظام “سي تراك”.

ويعد نظام “سي تراك سولو” (Ctrack Solo) حلاً مثالياً لمالكي وسائط النقل ومكاتب تشغيل السيارات, حيث أنه يتكامل بسهولة مع الأنظمة البرمجية وتطبيقاتها. كما يتيح هذا المنتج المجال أمام مركز الإتصال التابع لشركة “تراكر ميدل إيست” بالتتبع المتواصل لحركة السيارات في أي وقت فضلاً عن جمع المعلومات المتعلقة بالموقع والسرعة وحالة المركبة والوقت والتاريخ وأداء المحرك.

وصُمم نظام “سي تراك أسيست” (C-track Assist) بشكل خاص لتوفير خدمات الإدارة لأساطيل النقل متوسطة الحجم وللأفراد. كما أنه يعد خياراً مناسباً لشركات تأمين وتأجير السيارات. ويتيح هذا النظام لمستخدميه إمكانية تتبع حركة السيارات في أي وقت لضمان سلامة ركابها وتوفير المعلومات اللازمة من خلال “مركز تراكر للإتصال”.

وتوفر شركة “تراكر ميدل إيست” لعملائها أيضاً خدمات متميزة تتضمن إعطاء بيانات عن السيارات وتحليلها وتقارير عن وسائط النقل من خلال فريق عمل قسم “مركز تراكر للخدمات” (Trakker Bureau Services). ويقوم هذا القسم, بالنيابة عن عملاء “تراكر”, بالعمل كجهة مستقلة متخصصة في توفير خدمات الدعم لوسائط النقل. كما يقوم أيضاً بإستخدام التحاليل والتقارير لتوفير خدمات القيمة المضافة للعملاء لجهة إدارة وسائط النقل وإدارة الرحلات وتحليل البيانات وتوفير تقارير مفصلة.

ويركز “مركز تراكر للخدمات” على مؤشرات العمليات الرئيسية بالإعتماد على مستوى المنافسة وحالة الأسواق المتخصصة عند جمع البيانات للعملاء. ويعتمد المركز على أنظمة المعلومات المتطورة والحديثة لتسهيل عملية مراقبة وسائط النقل التابعة لعملاء الشركة.

وصُمم “مركز اتصال تراكر” لتحقيق وفورات اقتصادية بالنسبة للعملاء عند شرائهم للأنظمة الحالية التي توفرها “تراكر ميدل إيست”. ومن أهم المزايا التي يتمتع بها هذا المركز والذي يتواجد في أبوظبي ويوفر خدماته على مدار الساعة مراقبته المتواصلة للسيارات طيلة أيام السنة. ومن خلال المركز, بات بإمكان كافة الشركات والأفراد إعتماد نظام “سي تراك”, حيث كان غير متاح للجميع من قبل نظراً للتكلفة المرتفعة.

ويمكن إختيار برنامجي “سولو” و”أسيست” عن طريق إما البرنامج الأساسي “سي تراك” أو “ويب تراك”, خدمة تتبع وسائط النقل عبر الإنترنت التي تتيح المجال بالتواصل مع الموقع الإلكتروني للشركة والحصول على معلومات عن المركبات. وتوفر خدمة “سيل تراك” (Cell Track) التواصل مباشرة مع المركبات من خلال هاتف خلوي خاص مسجل لدى “مركز تراكر للإتصال”.

وتقوم شركة “تراكر ميدل إيست” بدعم عملائها من خلال شبكة من الوسطاء في كافة أرجاء الإمارات توفر خدمات البيع والتركيب والصيانة, بالإضافة إلى فريق عمل متنقل لضمان تزويد العملاء بالخدمات أينما وجدوا عن طريق “مركز تراكر للإتصال” و”مركز تراكر للخدمات” على مدار الساعة. ويُعتمد برنامج “سي تراك” في أكثر من 130,000 سيارة حول العالم ويعرف بأنه برنامج رائد في مجال تتبع حركة السيارات وتحقيق وفورات اقتصادية في استهلاك المركبات وتعزيز طاقتها الإنتاجية وراحة المالكين.

  • 4124
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE