×
×

بحث: هجمات الهاكرز على أمريكا تحمل بصمات الجيش الصيني

يرجح المسئولين عن الأمن الإلكتروني في الولايات المتحدة أن يكون للجيش الصيني علاقة بهجمات قراصنة الإنترنت على شبكات الكمبيوتر التابعة للحكومة الأمريكية والهيئات الصناعية.

من خلال تتبع الهجمات تم اكتشاف أنها ترجع إلى أحد الأقاليم الصينية ويرى البعض أن التقنيات المنظمة والجهود المخططة التي اتضحت من خلال الهجمات تأكد أن الفاعل لابد أن يكون مصدر عسكري. كذلك لم يترك القائمون بالهجمات آثارًا خلفهم واستطاعوا اختراق الأنظمة فيما لا يزيد عن 30 دقيقة. فأي جهة تستطيع القيام بذلك ما لم تكن جهة عسكرية؟

ولا تزال إمكانية صد الهجمات على الأمن الإلكتروني في العديد من الجهات الهامة تتسم بالضعف مما يزيد الحاجة إلى تتبع آثار المهاجمين من جهة وتكوين شبكات آمنة ودعم الأمن الإلكتروني ولا سيما في الجهات التي تحمل بيانات ومعلومات سرية أو خطيرة.

  • 3185
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE