×
×

سوني تزيح الستار عن أول كاميرا رقمية ضمن عائلة سايبرشوت تعمل باللمس من خلال شاشة LCD

تعتبر الكاميرا (DSC-N1) المتطورة أحدث إبداعات سوني الخليج في مجال الكاميرات الرقمية الثابتة والتي تتمتع بتصميم عصري وآلية عمل متقدمة يجعلان منها متعة حقيقة من حيث المظهر والمضمون. حيث تتمتع بعدسات من نوع (Carl Zeiss® Vario-Tessar) وتبلغ دقتها 8.1 ميغابيكسل لتقدم تحفاً فنية رائعة. وتعتبر هذه الكاميرا الأولى من نوعها في سلسلة سايبرشوت وتعمل باللمس بواسطة شاشة عرض من نوع (LCD) مقاس 3 بوصة، والتي تعد أكبر شاشة عرض لكاميرا تتمتع بتصميم صغير على الإطلاق.

وتتيح الكاميرا الجديدة لعشاق التصوير إمكانية تخزين 500 صورة بنسق (VGA) في ألبوم الصور الخاص بالكاميرا وذلك بفضل ذاكرتها الداخلية الكبيرة. ومع خاصية الرسم المتوفرة مع هذه الكاميرا الجديدة من سوني، يمكن للمستخدم أن يقوم بإضافة لمسة شخصية على صوره عن طريق الرسوم والقوالب الجاهزة. ولمشاركة الصور شأن آخر مع هذه الكاميرا الجديدة، حيث يمكن استعراض الصور بطريقة العرض التلقائي مع مقطوعة موسيقية مناسبة.

وفي تعليق له بهذه المناسبة، قال ماسارو تاماغاوا، المدير العام لشركة سوني الخليج: “تعتبر الكاميرا الرقمية الجديدة Cyber-shot N1 الأفضل ضمن فئة الكاميرات الرقمية الثابتة. حيث أنها تعيد تعريف الاتصال عبر الصور وفن مشاركة التجارب من خلال الصور. ومع الخصائص المتقدمة والمزايا الفريدة التي تتمتع، فلا شك بأن هذه الكاميرا ستحدث ثورة في عالم الكاميرات الرقمية الثابتة”.

آلية العمل باللمس مع شاشة مقاس 3 بوصة:
تمكن هذه الشاشة الذكية التي تعمل باللمس المستخدمين من التنقل بين آليات العمل المتنوعة بسهولة بالغة، كالإعادة أو الإيقاف أو التسريع إلى الأمام أو إلى الخلف. وتقدم شاشة العرض الكبيرة التي يبلغ مقاسها 3 بوصة مع 230 نقطة بالبيكسل صوراً رائعة ذات تفاصيل مدهشة. وتأتي شاشة العرض من نوع LCD مغطاة بطبقة خاصة لمنع الانعكاسات مما يجعلها تقدم صوراً ذات نسبة وضوح عالية جداً، حتى في أسوء ظروف الإضاءة الداخلية والخارجية.

اكتشف متعة مشاركة الصور مع الألبوم الجيبي:
يتم تخزين الصور على شكل مصغر في ألبوم الصور ويمكن فرزها بحسب التاريخ أو السنة وذلك لمزيد من سهولة الوصول إليها. ويمكن للمستخدمين استخدام خاصية العرض التلقائي وإضافة أربع تأثيرات (بسيط وحزين وعصري ونشط) وأربع نغمات موسيقية تأتي مع الكاميرا بشكل افتراضي. ويمكنك استيراد الملفات الموسيقية الخاصة بك لإضافة لمستك الشخصية على تجربة استعراض الصور بطريقة العرض التلقائي وذلك بواسطة برنامج بيكتشر باكيج الذي يأتي مع الكاميرا. وبوسع المستخدمين تحميل 4 ملفات موسيقية كحد أقصى، بحث لا يتجاوز طول كل منها 180 ثانية. هذه الملفات الموسيقية يمكن أن يتم حفظها بسهولة بالغة من جهاز الكمبيوتر بصيغة إم بي ثري أو من أقراص السي دي.

مزايا فريدة وآليات عمل متقدمة بعد التقاط الصور:
إلى جانب إضافة الملفات الموسيقية أو إنشاء عرض تلقائي، يمكن أن تقوم بكتابة نص ما على الصور التي تم التقاطها وإضافتها إلى صورك مع خاصية “الرسم”. ولمزيد من تنوع إمكانيات الاستخدام، تأتي الكاميرا مع مجموعة كاملة للتصوير تحت الماء الأمر الذي يجعل منها كاميرا رقمية مميزة بكل معنى الكلمة.

روعة التصميم الأنيق واللمسات الجذابة:
يأتي تصميم الكاميرا المميز ليجعل الكاميرا الجديدة تبدو جذابة من كلا الجانبين، حيث يبدو الجانب الأمامي متناسق بشكل رائع وذلك نظراً للعدسات المضغوطة، والجانب الخلفي يبدو جميلا ًجداً نظراً لتصميم شاشة العرض الجذابة. ومع قدرتها على التقاط 270 لقطة في كل عملية شحن، فإنا الكاميرا تعتبر رفيق مثالي للمستخدمين الذين ليسوا فقط يبحثون عن تقنية متطورة بل أيضاً عن تصميم فريد وعصري.

  • 4099
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE