×
×

شركة “خدمات إدارة الطاقة” تطرح مجموعة من حلول “أل. كوم” اللاسلكية للقطاع العقاري في الشرق الأوسط

أعلنت “خدمات إدارة الطاقة” (EMS)، الشركة الرائدة في مجال تطوير وتوفير أنظمة إدارة وترشيد استهلاك موارد الطاقة في الشرق الأوسء عن إطلاقها لمجموعة متطورة من أنظمة توزيع وإدارة التقنيات اللاسلكية المنطقة. وتم تطوير هذه الأنظمة من قبل “أل. كوم”، الشركة الأمريكية المتخصصة في مجال توفير “أنظمة الاتصال اللاسلكي” (Wireless Access System) المؤسساتية.

وتلبي هذه الحلول الاحتياجات المتنامية في مجال “الأبنية الذكية” (Smart Building) في المنطقة، حيث يمكن استخدامها بشكل فعال في إدارة أجهزة “الواي فاي ×802.11” (Wi-Fi 802.11x) والأجهزة الخلوية والأنظمة الهاتفية التبادلية (PABX) وأجهزة الراديو ثنائية الموجة وأجهزة الحماية لتوفير حلول متكاملة يمكن اعتمادها ضمن مختلف التطبيقات.

ويمكن استخدام هذه البنى التحتية اللاسلكية المتميزة، التي تحقق أعلى معايير الحماية والتوفير، ضمن الأبنية الكبيرة ذات الكثافة السكانية العالية مثل المستشفيات والفنادق والدوائر الحكومية والمدارس والمطارات ومراكز التسوق ومرافق الاستجمام ومواقف السيارات تحت الأرض والمصانع والمخازن.

وتساهم مجموعة حلول “أنظمة إدارة التقنيات اللاسلكية” (Wireless Management Systems) من “أل. كوم” في رفع أداء الشبكة اللاسلكية ذات الحزمة العريضة وضمان عدم حدوث أي انقطاع في الخدمة. وتعتبر هذه الأنظمة حلولاً آمنة عالية الفعالية توفر العديد من الميزات مثل رفع معدل سرعة ومرونة وإنتاجية الشبكة اللاسلكية.

وقال خالد بشناق، مدير عام شركة “خدمات إدارة الطاقة”: “تشتهر أنظمة “أل. كوم” اللاسلكية بجودتها العالية ومطابقتها لأعلى معايير حماية البيئة، ما يتوافق مع أهدافنا المتمثلة بتقديم منتجات فعالة ومبتكرة. علاوة على ذلك، تتيح هذه المنتجات المزيد من حرية التنقل لمستخدمي تقنيات الحوسبة النقالة من الأجهزة الخلوية والاتصال الصوتي والبيجر (Pager) وشبكات الإنترنت فائقة السرعة. وتم خلال تصميم هذه المنتجات مراعاة أعلى معايير الآمان لحماية الأنظمة ومنع عمليات الاختراق. وباتت الأنظمة اللاسلكية حالياً تتصف بالأمان والفعالية والموثوقية وسهولة إدارتها، خاصة عند مقارنتها بالأنظمة الشبكية التقليدية”.

ومن أهم ميزات أنظمة “أل. كوم” اللاسلكية أنها توفر حلولاً متكاملة يمكن دمجها مع الأنظمة التقليدية المستخدمة وتتوافق مع معايير حماية البيئة وتضمن سهولة التركيب وسرعة نقل البيانات وتكاليف الصيانة المنخفضة وعدم حدوث انقطاعات في الخدمة وإمكانية التحكم بها مركزياً وتحقيقها لنسب عالية للعوائد على الاستثمار وقابلية التدرج لتلبية احتياجات التوسع المستقبلية.

وأضاف بشناق: “تحقق الشبكات اللاسلكية العديد من الميزات للمستخدمين بما فيها إتاحة المزيد من حرية التنقل لهم وسرعة الدخول إلى الشبكة لإرسال وتلقي البيانات أو الصوت. ويزداد عدد المطورين العقاريين في منطقة الشرق الأوسط الذين يدركون ميزات تطوير “أبنية ذكية” تطابق أرقى المعايير الدولية في مجال توفير وإدارة الطاقة، ما يعني أن حلول “أل. كوم” ستحظى بإقبال كبير في هذه السوق”.

ومن الخصائص الأخرى لأنظمة “أل. كوم” توفير واجهة تحكم وحيدة لتبسيط عملية ضبطها والإشراف عليها إلى جانب مصدر منفرد لمراقبة النظام وإدارته.

ونجحت “أل. كوم” خلال السنوات الماضية في تعزيز مكانتها في أسواق منطقة الشرق الأوسط. وتوفر الشركة خدماتها في مجال مراقبة وإدارة الطاقة لتحديد معايير توفير الطاقة الملائمة للشركات من مختلف القطاعات وتقديم الاستشارات حول الحاجة إلى مرافق جديدة بهدف تخفيض تكاليف البناء ومعدات ترشيد استهلاك الطاقة الملائمة. وتشمل معايير توفير الطاقة التي تنصح بها شركة “خدمات إدارة الطاقة” اعتماد أنظمة الإضاءة الفعالة وترشيد استخدام تكييف الهواء وتخفيض تكاليف التبريد والطلب على الطاقة خلال فترات العمل النشطة وتركيب أنظمة التحكم واستخدام أجهزة تسخين فعالة وتقليل هدر البخار وتكاليف التدفئة.

  • 4093
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE