×
×

شبح دودة سوبر يعود لإفزاع خبراء الأمن الإلكتروني

حذر خبراء الأمن الإلكتروني من احتمال هجوم دودة جديدة من طراز (Sober)، وذلك في الوقت الذي لا تزال أنظمة البريد العالمية تحاول فيه التخلص من الإصدار السابق من هذه الدودة الخطيرة.

ويقوم هذا الإصدار الجديد بإصابة أجهزة الكمبيوتر ودفع الإجهزة إلى تحميل تعليمات وإرسال كم هائل من رسائل البريد الإلكتروني التي تحمل دودة Sober. يذكر أن الإصدار السابق من هذه الدودة كان من أسوء أنواع ديدان الإنترنت في عام 2005. ولا تزال شركات هوتميل وإم إس إن تعاني من تأخير الرسائل في مواقعها بسبب هذه الدودة.

وتصل الدودة من خلال أحد المرفقات التخريبية برسائل البريد الإلكتروني. قد تحتوي الرسالة على نص إنجليزي أو ألماني. وتحتوي بعض هذه الرسائل على دعايا للحزب النازي أو أخبار عن هيئات المخابرات أو الشرطة الأمريكية أو عن هيئة الجرائم التقنية الوطنية البريطانية.

هذا ويبشرنا أحد متخصصي الأمن الإلكتروني من شركة (F-Secure) بأنه يمكن إيقاف هذا السيل المحتمل من الإنتشار للدودة، حيث أنه من المتوقع أن تبدأ هذه الدودة أول محطاتها من خلال بعض المواقع التي يستضيفها موفري خدمة مساحات الإنترنت المجانية. ويمكن أن تقوم هذه الشركات بإيقاف الروابط التي ستحاول الدودة الإنتشار عن طريقها.

والطريف أن دودة Sober والتي أنشأها أحد الألمان وانتشر أكثر من 30 نوع منها منذ عام 2003، ستحتفل بنشر الإصدار الجديد لها في الخامس من يناير وهو يوافق الاحتفال السنوي السابع والثمانين لإنشاء الحزب النازي.

  • 1344
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE