×
×

“سايبر جارد” تعزز معايير حماية بروتوكول “أس. أس. أل” من خلال دعم رخص العميل الرقمية

أعلنت “سايبر جارد كوربوريشن” (CyberGuard Corporation)، الشركة العالمية الرائدة في مجال توفير حلول الأمن المعلوماتي والتي تكفل حماية الأصول الهامة للشبكات التكنولوجية المتطورة لدى شركات مصنفة ضمن قائمة “جلوبال 2000” ومؤسسات حكومية من مختلف أنحاء العالم، مؤخراً عن إدخالها تحديثات هامة على حزمة “ويب واشر لإدارة حلول حماية المحتوى” (Webwasher CSM) لتعزيز معايير حماية بيانات الإنترنت المشفرة من برمجيات الاحتيال الرقمي مثل “التصيّد الإلكتروني” (Phishing) و”الزراعة الإلكترونية” (Pharming) والفيروسات. ويضمن “ويب واشر 5.3” عملية نقل آمنة ثنائية الاتجاه للبيانات المشفرة بين نظامين خادمين، كما أنه يصد الهجمات المعقدة لبرمجيات “التصيّد الإلكتروني” و”الزراعة الإلكترونية”.

وفي حين يتزايد عدد المؤسسات الكبيرة التي تستخدم حزمة من بروتوكولات “أس. أس. أل” (SSL) والرخص الرقمية (Digital Certificate) لتأمين اتصالاتها مع عملائها وشركائها وموظفيها، تواجه هذه المؤسسات نوعين من التحديات. ويتمثل أولهما في إطلاق أنماط بالغة التعقيد من برمجيات “التصيّد الإلكتروني” و”الزراعة الإلكترونية” تستخدم رخصاً رقمية مزيفة. أما الثاني فهو عدم انتشار الدعم لرخص العميل الرقمية التي تعتبر أساسية في تفعيل أداء الشبكات الخاصة المعتمدة على بروتوكولات “أس. أس. أل”، بما يتيح دخول الشركاء لمصادر البيانات المؤسساتية بأمان. ولم ينجح الجيل الأول من حلول حماية بروتوكولات “أس. أس. أل” في معالجة هذه المشكلة بشكل وافٍ نتيجة لعدم قدرتها على فك التشفير وتدقيق المحتوى الرقمي المرسل بواسطة هذه البروتوكولات”.

وبإمكان “ويب واشر 5.3 أس. أس. أل. سكانر” (Webwasher 5.3 SSL Scanner) التغلب على هذه المشكلة من خلال إدارة الاتصالات والتحكم بها بطريقة فعالة في صد هجمات برمجيات “التصيّد الإلكتروني” و”الزراعة الإلكترونية”، وحتى حين يحاول المستخدم تصفح المواقع التي تصدر هذه البرمجيات، كما أنه يؤمن اتصال آمن للشركاء والمستخدمين النهائيين مع تطبيقات الشبكات الخاصة.

وقال سامي ملا، نائب الرئيس لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شركة “سايبر جارد”: “باتت برمجيات “التصيّد الإلكتروني” و”الزراعة الإلكترونية” تنتشر بكثرة وتسبب مقداراً أكبر من الأذى للأعمال. وتتصف هذه البرمجيات بتعقيدها البالغ حيث يصعب إيقافها في الوقت المناسب. وبإمكان “ويب واشر 5.3 أس. أس. أل. سكانر” أن يكتشف هذه البرمجيات ويصدها قبل أن تسبب أذى مباشر، كما أن الدعم الذي نوفره لرخصة العميل يضيف المزيد من المرونة على تطبيقات “أس. أس. أل”.

وأضاف ملا: “بالرغم من أن برمجيات “التصيّد الإلكتروني” و”الزراعة الإلكترونية” لا تنتشر على نطاق واسع في الشرق الأوسط في الوقت الحالي، إلا أن هذه التحديثات على حزمة “ويب واشر” ستساهم في تحضير مستخدمي تقنيات الكمبيوتر في المنطقة لمواجة أية هجمات مستقبلية من هذا النوع”.

وتتميز النسخة الجديدة من حزمة “ويب واشر 5.3 أس. أس. أل. سكانر” بموافقتها لمعايير الحماية بشكل تام والسماح بفترة إضافية لتجديد الرخص المنتهية ودعمها للرخص من نوع “وايلد كارد” ودعمها لبروتوكولات ” أس. أس. أل” من نمطي “النفق” (Tunneling) و”التجميع” (Clustering). ويمكن لعملاءنا في آسيا الراغبين بتعزيز معايير الأمان لديهم، الاستفادة من الميزات التي يقدمها “ويب واشر 5.3” لضبط الفلتر ورسائل التنبيه التي يمكن عرضها بعدة لغات.

وتتضمن النسخة المحدثة الكاملة من حلول “ويب واشر 5.3” خاصية تحديث المعلومات حول فيروسات “تروجان” (Trojan) وتقنية “ستيتد إنتنشن تشك” (Stated Intention Check) الجديدة التي تجعل من هذه الحلول أفضل وسيلة للحماية من برمجيات التجسس والفيروسات التي تحاول الدخول إلى الشبكة من خلال المنافذ المؤسساتية. ويمكن للعملاء الذين لا يمتلكون نسخة من برنامج “ويب واشر” الاستفادة من ميزات الحماية الإضافية التي يوفرها البرنامج من خلال اعتماد تقنية “أس. أس. أل. سكانر” مع أية تطبيقات أو حلول حماية من الفيروسات أخرى تدعم ميزة بروتوكول تهيئة محتوى الويب” (ICAP).

  • 4074
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE