×
×

نينتندو تعتزم تحطيم الأسعار من خلال جهاز ريفوليشن

كان جهاز ريفوليشن (أو الثورة) أكثر أجهزة الجيل التالي لألعاب الفيديو الثلاثة غموضًا. حيث لم تتوارد أي أنباء عن مواصفات الجهاز أو حتى عن نسخته التجريبية. كما لم يعرف أحد كيف سيحدث الجهاز الجديد “ثورة” في عالم ألعاب الفيديو.

وبعد طول انتظار، كشف أحد أشهر المتحدثين باسم شركة نينتندو النقاب عن أن الثورة التي سيحدثها جهاز ريفوليشن الجديد تكمن في سعره. حيث صرح ريجي فيلس إيم نائب الرئيس التنفيذي للمبيعات والتسويق في حوار مع شبكة سي إن إن أن الأجهزة الجديدة ستنفرد بسعر أرخص من جهاز إكس بوكس 360 وبلاي ستيشن ثري. فلقد أكد ريجي أن شركة نينتندو تعتزم طرح أجهزة بسعر أقل من أسعار الأجهزة المنافسة لكنه لم يعلن عن السعر بالضبط.

وفي الآونة الأخيرة، انتشرت شائعات بأن سعره سيبلغ 199 دولارًا أمريكيًا، إلا إنه لا يوجد ما يدعم صحة هذه الشائعات. يُذكر أن شركة مايكروسوفت تبيع أجهزتها بما يتراوح بين 299 دولارًا أمريكيًا 399 دولارًا أمريكيًا.

  • 3411
  • ألعاب إلكترونية
  • online-pc-games
Dubai, UAE