×
×

شكوك حول جدية مايكروسوفت في مجال تقنية خدمات الإنترنت

بالرغم من الحملات التسويقية غير المحدودة التي تقوم بها مايكروسوفت إلا أنه لا تزال العديد من الجهات تتساءل حول قدرة مايكروسوفت على إثبات جديتها في المنافسة في مجال تقديم الخدمات على الإنترنت (Web 2.0).

ويشير هذا المصطلح الجديد تقنيات ويب تو (Web 2.0 technologies) إلى تغيير مفهوم الإنترنت من مجرد مجموعة من المواقع الثابتة إلى نظام جديد لتوفير الخدمات وتطبيقات الكمبيوتر على شبكة الإنترنت.

ويرى بعض المختصين أن مايكروسوفت تأخرت كثيرًا في خطواتها نحو العهد الجديد من الإنترنت، إلا أنها مع طرح خطتها الجديدة لتقديم التطبيقات على موقعها على الإنترنت (Live Software) قد بدأت بالفعل في مواجهة هذا التأخير.

هذا وقد انتقد مسئولون من موقع Salesforce.com، أحد رواد الخدمات على شبكة الإنترنت، تأخر استيعاب مايكروسوفت لفكرة إحلال الخدمات على الويب محل البرامج التقليدية وتباطؤها في هذا المجال.

يذكر أن شركة Salesforce.com تقدم أنظمة تشغيل على الإنترنت وكذلك تطبيقات إدارة خدمة العملاء (CRM) وتتبنى منذ عدة سنوات مبدأ تقديم الخدمات على الإنترنت لتحل محل البرامج التي يقوم المستخدم بتحميلها على الجهاز.

  • 3159
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE