×
×

دراسة: نمو سوق مشغلات الموسيقى إلى 121 مليار يورو عام 2009

أكدت مؤسسة IDC))، أحدى المؤسسات الاستشارية في مجال دراسة السوق، في تقرير لها أنه من المتوقع أن يستمر معدل طرح مشغل الملفات الموسيقية المضغوطة (MP3) المحمول في التزايد من 26.4 مليون وحدة عام 2004 إلى حوالي 124 مليون وحدة في عام 2009.

ومن المتوقع أن تساعد العديد من العوامل في زيادة نمو فئة المشغل المحمول الذي يعمل بالذاكرة فلاش مثل انخفاض تكاليف ذاكرة فلاش وتواجدها بسعات تخزينية متعددة بأسعار تنافسية وكذلك توفر خدمة الوسائط المدفوعة على الإنترنت (وهي خدمة تحميل الملفات الموسيقية وغيرها بمقابل مادي) وكذلك تزايد دراية المستهلك وطلبه لمشغلات الموسيقى المحمولة.

إلا أنه من المتوقع أن تحتل الهواتف المتحركة التي بها إمكانية تشغيل ملفات الموسيقى جزءًا من سوق مشغلات الموسيقى (MP3) المحمولة أثناء الفترة التي تناولها التقرير.

هذا وقد قسمت المؤسسة سوق مشغلات الموسيقى المضغوطة إلى أربع فئات: المحمولة والمنزلية والأجهزة الصوتية الآلية (automotive audio-focused) وفئة رابعة “أخرى” تدعم الملفات الموسيقية المضغوطة (مثل مشغلات DVD والهواتف المتحركة وأجهزة الألعاب).

ويتفاوت معدل التطوير في هذه الأجهزة كما تتحكم فيها قوى سوق مختلفة. ومن المتوقع أن تقود هذه الفئة الرابعة سوق المشغلات الموسيقية المضغوطة خلال فترة التقرير وبعدها.

ويتوقع الباحثون أن تتزايد سعة ذاكرة مشغل الموسيقى الذي يعمل بالذاكرة فلاش من 1 غيغابايت عام 2004 إلى 8 غيغابايت عام 2006 وإلى 16 غيغابايت عام 2007. كما يتوقع التقرير أن يصل إجمالي عدد الوحدات على مستوى العالم من جميع الفئات إلى 945.5 مليون عام 2009 أي ما يعادل 121 بليون يورو.

  • 3148
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE