×
×

رسائل الهاتف المرحة تغسل أحزان زيمبابوي

ذكرت وكالة رويتر أن الشعب الزيمبابوي يستخدم الهاتف المتحرك ليمنحوا حياتهم ملمحًا فكاهيًا ويتلمسون به ما يغمضون به عقولهم عن طاحونة الحياة اليومية الأليمة ويختلسون لحظات يتناسون فيها نقص الغذاء والوقود.

فيتلقى الشخص في نهاية يومه الشاق رسالة قصيرة فكاهية أو رسالة تهكمية تتناول أحوال الحكام أو مشكلة نقص الوقود.

وغالبًا ما تتناول هذه الرسائل القادة السياسيين بالنقد إلا أن هذا الرسائل تنتشر في نطاق المقربين والأصدقاء المخلصين خوفًا من الوقوع تحت طائلة القانون خصوصًا بعد تعرض العديد من الأفراد للمحاكمة بتهم خرق القوانين لإهانة السلطة السياسية وغالبًا يتم الحكم عليهم بالغرامة أو السجن لمدة عام.

  • 40
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE