EBay تحذر المستخدمين من التعامل خارج نطاق الموقع

نقلت وكالة رويترز أنه قد تم ترحيل المحتالين الرومانيين الثلاثة إلى السجن في لندن يوم الجمعة الماضي بتهمة ارتكاب عملية نصب عالمية من خلال موقع المزادات eBay، حيث قاموا باختلاس ما يقرب عن 300.000 جنيه إسترليني.

وقد وقع في شباك هؤلاء المحتالين الثلاثة ما يقرب عن 3000 ألف ضحية من مختلف الدول، من الولايات المتحدة وكوريا الشمالية وغيرها، وقد حكم القاضي على الثلاثة؛ نيكول كريتانو، البالغ من العمر 30 عامًا بالسجن ثلاث سنوات ونصف، وعلى كلِ من زوجته أدريناه كريتانو، التي تبلغ من العمر 23، والشخص المتواطئ معهما جورج تيتار، البالغ من العمر 26 عامًا بالسجن لمدة 30 شهرًا.

وقد لعب هؤلاء الثلاثة دورًا رئيسيًا في عملية النصب التي يتم التخطيط لها من قبل رؤوس مدبرة في رومانيا، حيث قام الثلاثة في الأعوام ما بين 2003 و2005 بإجراء مزايدات مزيفة لبضائع استهلاكية متنوعة، وعند قيام أحد بطلب شراء هذا المنتج من خلال موقع eBay، يقوموا بإخطاره أن طلبه لم يتم، ثم يقوموا بإعادة العرض لشراء نفس المنتج ولكن خارج نظام eBay.

ونقلًا عن موقع ياهوو للأخبار قامت شركة eBay بإصدار بيان أكدت فيه أن هؤلاء المحتالين قد استخدموا الموقع لجمع المعلومات، والاتصال بالضحايا بصفة مبدئية، ولكن جميع عمليات الاحتيال قد تمت بعيدًا عن البيئة المحمية التي يوفرها الموقع، وحث موقع eBay المستخدمين من توخي الحذر عند الشراء والاتصال المباشر بالبائعين الذين يعرضون خدماتهم خارج نطاق eBay، وتوخي الحذر من أي شخص يطلب السداد عن طريق منافذ تحويل الأموال.

ونجح المحتالين من جمع آلاف الأموال من عمليات التحويل التي كانت تتم من خلال منافذ تحويل الأموال الخاصة بشركة Western Union والمنتشرة في لندن، حيث احتفظوا بـ 30% من المبلغ المسروق، والباقي قاموا بتحويله إلى رؤساء هذه العصابة في رومانيا، مما يدل أن المبالغ المسروقة أكثر من 300,000 جنيه إسترليني، وقد أعربت السلطات عن قلقها من استمرار ارتكاب هذه المكيدة بواسطة آخرين.