×
×

شركة Gigabyte تعيد إنتاج بطاقات RAMdisk

كشفت شركة (Gigabyte) النقاب عن وسائط التخزين الجديدة ((i-RAM، كبديل للتخزين على القرص الصلب والذي يعتمد على شرائح (DDR SDRAM) السريعة عوضاً عن ذاكرة الفلاش البطيئة.

إلا أن ثمة عيب وحيد مع هذا المنتج الجديد يتمثل في كونه غير مناسب للأنظمة التي يتم إيقاف تشغيلها لفترات طويلة. كما إنه ليس مناسبًا أيضًا لأي شخص يرغب في مساحة تخزين أكبر من 4 غيغابايت.

وبطاقات (i-RAM) الجديدة هي عبارة عن بطاقة (PCI) تحتوي على أربع فتحات (DIMM) تتسع لتخزين 4 غيغا بايت. ويتميز أيضًا ببطارية قابلة لإعادة الشحن لتشغيل الذاكرة عند إيقاف تشغيل النظام المضيف.

وصرحت شركة (Gigabyte) أن مصدر طاقة البطاقة يدوم لفترة من 10 إلى 16 ساعة. وبالطبع يتم مسح الذاكرة بعد ذلك.

ويذكر أن الفكرة التي يعتمد عليها هذا المنتج هي فكرة معروفة. فطريقة تقسيم جزء من ذاكرة الكمبيوتر واعتبارها قرص صلب ظاهري هي طريقة اتبعتها العديد من أنظمة التشغيل على مدار الأعوام الماضية. إلا أن الحاجة إلى نسخ البيانات إلى وسيط ثابت قبل إيقاف تشغيل الكمبيوتر أعاقت دائمًا الاستفادة الكاملة من الفكرة.

وأضافت شركة (Gigabyte) أنه يتم تشغيل ويندوز إكس بي من على (i-RAM) في وقت لا يتجاوز 1/30 من الوقت الذي يستغرقه بدء التشغيل من القرص الصلب.

علمًا بأن امتلاك i-RAM لا يغني عن استخدام القرص الصلب وبالتالي لا تشكل مساحة البطاقة ميزة كبيرة.

  • 17
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE