×
×

“جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” تعمل على تعزيز الوعي العام بأهمية حماية الملكية الفكرية

كشفت “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” (BSA), الهيئة العالمية التي تمثل كبرى شركات تطوير البرمجيات وأنظمة التجارة الإلكترونية في العالم، عن خلو معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر 2005”, القسم المخصص للبيع بالمفرق في “جيتكس دبي”, من أعمال انتهاك حقوق الملكية الفكرية. وقد بذلت الجمعية جهوداً متواصلة وراقبت عن كثب كافة النشاطات التجارية التي تمت خلال فترة المعرض.

ويعد هذا العام الرابع على التوالي الذي تنجح فيه الجمعية في منع عمليات المتاجرة بالبرامج المستنسخة خلال معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر”. ونوّه كل من منظمي هذا الحدث والدوائر الحكومية وقطاع تكنولوجيا المعلومات بشكل عام بهذا الإنجاز.

وقال جواد الرضا، نائب رئيس جمعية منتجي برامج الكمبيوتر (BSA) لمنطقة الشرق الأوسط: “يشهد معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر” نمواً كبيراً في كل عام, الأمر الذي يجعل من مراقبة كافة نشاطات التجار تحدياً كبيراً بالنسبة لنا. وبالرغم من الصعوبات, نجح فريق عملنا ليس فقط بمنع محاولات القرصنة المعلوماتية وإنما بتسليط الضوء على الدور الذي تلعبه الجمعية في منع المتاجرة بالحلول البرمجية المستنسخة. وساهم تعاوننا مع منظمي هذا الحدث بصفة عامة والزوار بصفة خاصة, الذي يدركون أهمية صون حقوق الملكية الفكرية, في تحقيق هذا النجاح”.

وقامت “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” بإطلاق حزمة من المبادرات وحملات التوعية التي تستهدف الزوار والشركاء والتجار والمستهلكين لتعزيز الوعي العام بأهمية حماية حقوق الملكية الفكرية وإستخدام الحلول البرمجية الأصلية خلال معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر 2005″. كما قامت الجمعية بتنظيم مسابقة عبر الإنترنت في الجناح الخاص بها خلال فعاليات المعرض استقطبت عدداً كبيراً من المشاركين والتي ساهمت في تعزيز الوعي العام حول مخاطر القرصنة المعلوماتية على الصعيدين المحلي والدولي. وإضافة إلى ذلك, قامت الجمعية بتوزيع نشرات إعلامية وكتيبات تتضمن معلومات تتعلق بأهمية حماية حقوق الملكية الفكرية بالإضافة إلى أفكار ومصادر عملية خاصة بإدارة الأنظمة المعلوماتية بشكل أفضل. وكانت اللوحات والنشرات الإعلانية الخاصة بـ”جمعية منتجي البرامج التجارية” خلال معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر” المبتكرة تستهدف الزوار من كافة الأعمار.

وعملت “جمعية منتجي برامج الكمبيوتر التجارية” جنباً إلى جنب مع منظمي معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر” لضمان أن كافة البرامج التي تم بيعها من قبل العارضين أصلية. ولتسهيل هذه المهمة, قامت الجمعية بتشكيل لجنة مراقبة أخذت على عاتقها مهمة مراقبة الأنظمة البرمجية التي تم تداولها خلال فترة المعرض ومنع أي نشاطات تجارية غير قانونية.

وأضاف الرضا: “بذل فريق عملنا جهداً كبيراً في مراقبة المنتجات والحلول التي تم بيعها في المعرض من خلال التواصل مع المتسوقين, الأمر الذي مكننا من فهم كافة احتياجاتهم. وعملنا على توفير بعض المعلومات الحيوية التي تساعد أعضاء الجمعية على الإرتقاء بمستوى جودة الخدمات والمنتجات التي يوفرونها”.

وقال الرضا: “يعكس إنجازنا في منع عمليات المتاجرة بالبرامج غير الأصلية في معرض “جيتكس سوق الكمبيوتر” عاماً بعد عام الموقف الصارم الذي اتخذته السلطات الحكومية في دولة الإمارات في محاربة محاولات القرصنة المعلوماتية وحماية الحقوق الفكرية. وتعد الإمارات حالياً في مقدمة دول الخليج العربي التي تحقق نتائج مميزة في هذا المجال. ونأمل بأن تشكل هذه الإنجازات نموذجاً يحتذى به من قبل كافة الدول في المنطقة لمساعدتهم في تعزيز قطاع تكنولوجيا المعلومات ووقف عمليات انتهاك حقوق الملكية الفكرية, الأمر الذي يؤدي إلى تعزيز الإقتصاد الوطني”.

  • 3953
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE