×
×

الصين تفرض قيودًا جديدة على أخبار الإنترنت بحجة التوجيه السليم للرأي العام

وضعت الصين قوانينًا جديدة على محتويات أخبار الإنترنت يوم الأحد، موسعة نطاق القيود المفروضة على مواقع الويب الأخرى مثل مجموعات الحوار.

وأشارت وكالة الأنباء الصينية “أن الدولة منعت نشر أي أخبار ذات محتوى مناهض للأمن القومي والمصلحة العامة” وقد وضع هذا القرار قيد التنفيذ على الفور.

هذا وقالت أن مواقع أخبار الإنترنت “يجب أن يتم توجيهها لخدمة الشعب والالتزام بالتوجيه الصحيح للرأي العام للحفاظ على المصالح القومية والعامة”.

وأضافت أن على وسائل الإعلام الإخبارية الحصول على تصريح لإنشاء موقع ويب. وعلى القائمين على الأخبار تسجيل أنفسهم بمكاتب المعلومات الحكومية.

وقد خصصت الصين مجموعة من شرطة الإنترنت لمراقبة مواقع الإنترنت بهدف ضبط محتوياتها. حيث يتم إزالة الموضوعات التي تنتقد الحكومة أو تتناول مواضيعًا حساسة في الحال.

يذكر أن القانون عبارة عن مجموعة من القيود المفروضة سابقًا هذا العام وهي معنية بأنشطة الإنترنت غير الربحية، مثل مواقع الويب الشخصية والمنتديات. فمنذ مارس، تم حجب مجموعة الحوار university on-line على الطلاب، قاضية على ما كان سابقًا متنفسًا عامًا للصينيين الحريصين على نشر آرائهم حول القضايا الحساسة. كما يتعين على المستخدمين الطلبة ومديري الموقع التسجيل باستخدام أسمائهم الحقيقية.

  • 1740
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE